مسؤولية شركات الكهرباء أمام لجنة الطاقة النيابية

2013 12 19
2013 12 19

127صراحة نيوز -واصلت اللجنة القانونية النيابية مناقشة مشروع قانون تحصيل الأموال العامة لسنة 2013 خلال اجتماعها الذي عقدته اليوم برئاسة النائب المحامي عبد المنعم العوادات بحضور وزير العدل الدكتور بسام التلهوني وعدد من القضاة المختصين بهذا الشأن.

وقال النائب العوادات ان اللجنة تدارست مواد القانون مع الحضور المعنين بهذا الشأن حيث اقرت عددا من مواده بعد تعديلات عليها مبينا ان اللجنة ستواصل خلال اجتماعها المقبل استكمال ما تبقى من مواد.

من جهتها بحثت لجنة الطاقة والثروة المعدنية خلال اجتماعها الذي عقدته اليوم برئاسة النائب المهندس جمال قموه وحضور وزير الطاقة والثروة المعدنية محمد حامد ورئيس هيئة تنظيم قطاع الكهرباء ثابت الطاهر والمدراء العامين لشركات الكهرباء الاردنية، الاجراءات التي اتخذتها شركات الكهرباء خلال مواجهتها الحالة الجوية الاخيرة التي تأثرت بها المملكة.

وقال النائب قموه ان اللجنة استمعت من الحضور المعنيين بهذا الشأن حول المعيقات والمشاكل التي ادت لانقطاع التيار الكهربائي ابان العاصفة الثلجية التي اجتاحت المملكة مثمنا بالوقت نفسه الدور الذي بذلته القوات المسلحة وأجهزة الدفاع المدني والأمن العام والدرك بمساعدة المواطنين وتقديم الخدمات لهم وجهودهم الجبارة بإيصال موظفي شركات الكهرباء الى اماكن اعطال الكهرباء لعدم توفير الاليات الحديثة المجنزرة لدى شركات الكهرباء.

وطالب قموه من شركات الكهرباء اخذ الاحتياطات اللازمة لمواجهة اي موجه تعبر المملكة، والحيلولة دون وقوع مشاكل وتقديم الخدمات للمواطنين على اكمل وجه.

من جهته بين الطاهر ان دور الهيئة خلال الموجه كان رقابيا من خلال الاتصال الدائم مع مدراء شركات توزيع الكهرباء ومتابعة عمليات اصلاح الاعطال ونقل الشكاوى الواردة من المواطنين حول اماكن الاعطال ومتابعتها مع الشركات والموافاة بالإصلاحات التي تمت والتنسيق مع اجهزة القوات المسلحة ووزارة الاشغال بالمساعدة بفتح الطرق وايصال كوادر الشركات الى اماكن الاعطال.

واوضح مدير عام شركة الكهرباء الاردنية مازن بشناق ان كوادر الشركة عملت على مدار 24 ساعة خلال العاصفة الثلجية التي عمت البلاد مبينا انها واجهت صعوبات بسبب اغلاق الطرق الامر الذي صعب الوصول لتصليح الشبكات المعطلة منوها الى ان اعدادا كبيرة من الاشجار المرتفعة سقطت على شبكات الكهرباء ما ادى الى تسبب اضرار كبيرة من تقطيع اسلاك وتكسير اعمدة استغرق من الكوادر فترة زمنية لاستبدال وتصليح الاعطال.

من جهة اخرى بحثت لجنة النزاهة والشفافية وتقصي الحقائق خلال اجتماع عقدته اليوم برئاسة النائب مصطفى الرواشدة مع مدير صندوق الاستثمار التابع للضمان الاجتماعي السابق ياسر العدوان موضوع بيع اسهم الضمان في بنك الاسكان.

وقال النائب الرواشدة ان اللجنة دعت لاجتماعها مدير عام الضمان الاجتماعي السابق معن النسور الا انه لم يحضر ومدير صندوق الاستثمار التابع للضمان الاجتماعي ياسر العدوان وطرحت عليه بعض الاسئلة حيث افاد ان هذه الاتفاقية باطلة ولا اساس لها.

واضاف الرواشدة بان اللجنة تنوي الاطلاع على بنود الاتفاقية ومتابعة هذا الموضوع الى ان نصل الى نتائج سنعلنها في حينه وذلك من خلال دورنا كلجنة نزاهة في تحقيق مفهوم الشفافية والنزاهة كما أرادها جلالة الملك.