مساعد وزير الدفاع الأمريكي يزور العلوم والتكنولوجيا

2014 04 30
2014 04 30

39الرمثا – صراحة نيوز –  بحث رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية الدكتور عبدالله ملكاوي خلال لقائه مساعد وزير الدفاع الأميركي آندرو ويبر ومدير وكالة الدفاع والحد من التهديد التابعة لوزارة الدفاع الأميركية كينيث مايرز، اللذين زارا مركز الأميرة هيا للتقانات الحيوية اليوم الاربعاء، آفاق التعاون بين الجامعة ووزارة الدفاع الاميركية في المجالات الصحية والطبية والهندسية والتي تميز جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية.

وجرى خلال اللقاء مناقشة الخطط الاستراتيجية والتنفيذية التي يتبناها مركز الأميرة هيا للتقانات الحيوية، المتعلقة في المجالات البحثية والتدريبية والتشخيصية التي يقودها المركز على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي، والدور الكبير الذي يضطلع به في تقديم الخبرات والعلوم والمعارف، بالتعاون والشراكة الفعالة مع الجهات ذات العلاقة، والقيام بالدور التنظيمي والرقابي على الخدمات المرتبطة بالبيئة والصحة والسلامة العامة من اجل تحقيق الأمن والصحة للجميع، وتعزيز وتنظيم البرامج الهادفة للحفاظ على البيئة والصحة والسلامة العامة.

وعرض الدكتور الملكاوي لأهم المشاريع البحثية التي تقودها الجامعة والتي تنسجم مع رسالتها ورؤيتها لتحقيق التنمية المستدامة والحفاظ على البيئة والصحة والسلامة العامة، لافتا الى ان الجامعة وخلال الاشهر القليلة المقبلة ستقوم بافتتاح واحد من أكبر الوحدات التدريبية في المجالات الوراثية والأمن البيولوجي والسلامة البيولوجية، تحت مظلة مركز الأميرة هيا للتقانات الحيوية.

من جهته ثمن مدير المركز الدكتور ليث ناصر العيطان الدعم المتواصل الذي تقدمه وكالة الدفاع الاميركية والحد من التهديد من أجل عقد وتنفيذ الورش التدريبية التي ينظمها المركز والتي تشكل جسرا مهما لنقل التكنولوجيا وتوطينها، من خلال تدريب كوادر هذه الدول في المركز في مجالات مختلفة ومتعددة، والمساعدة في بناء نظام لإدارة المخاطر البيولوجية، وتحقيق مستلزمات الأمن والسلامة البيولوجية.

يذكر أن وكالة الدفاع والحد من التهديد التابعة لوزارة الدفاع الأمريكية، تعنى بمواجهة أسلحة الدمار الشامل، وتعالج التهديدات المتوقعة للعديد من المواد الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية والمتفجرات، وتقوم بتنفيذ البحوث الأساسية المتعلقة بالعلوم والتنمية.