مسيرة كرنفالية لعشيرة الشيشان بمناسبة مئوية الثورة العربية الكبرى

2016 06 05
2016 06 05

13382155_10210050876367124_2025019710_nصراحة نيوز – شاركت عشيرة الشيشان امس الجمعة الى جانب كافة اطياف الشعب الاردني الواحد في العرس الوطني المجيد للاحتفال بالذكرى المئوية للثورة العربية الكبرى ، معبرين عن ولائهم للقيادة الهاشمية بقيادة الملك عبدالله الثاني بن الحسين والتفافهم حول الراية الهاشمية المظفرة التي يحمل لوائها جلالته .

حيث نظمت العشيرة الشيشانية تظاهرة متميزه بطابعها الفلكلوري الشيشاني الجميل وسارت الى جانب ابناء الوطن في مسيرة انطلقت من مجمع الحسين للاعمال متجهة الى حدائق الحسين موقع الاحتفال الرئيسي بمئوية الثورة العربية الكبرى

وتسابق العديد من المواطنين لالتقاط الصور التذكارية بجانبها، ورافعين راية الثورة العربية الكبرى التي تعتبر بالنسبة لهم راية الحق والفداء، تعبيراً عن الفخر بهذه المناسبة الوطنية التاريخية.

العميد المهندس المتقاعد يوسف مصطفى الشيشاني منسق فعالية عشيرة الشيشان اكد على اهمية الاحتفال بالمناسبة العزيزة والتي شكلت مفصلا مهما وتاريخيا اسس لتعميق الهوية العربية الاسلامية ومنع انصهارها وتلاشيها في ظل ما كان مخطط له .

حيث حمل لواء الثورة الشريف الحسين بن علي حينما اطلق الرصاصة الاولى مؤذنا بفجر عربي جديد يطوق الى الحرية والوحدة والحفاظ على الهوية العربية الاسلامية لبلاد العرب.

يوسف الشيشاني يصف محتويات ومكونات الصور والمجسمات التي شاركت بها عشائر ( الشيشان و الانجوش ) الاردنيين وشيشان سوريا بالاردن بالمسيرة المئوية لها عدة معاني وإشارات منها :

– تشير القلعه الى القوة ومنعة عشيرة الشيشان في ظل الراية الاردنية الهاشمية

-وتشير الجبال الى سمو الاخلاق وارتفاع الهمم ببلدنا الاردن

– يشير الخضار لكرم الادرن بشكل عام والهاشمين بشكل خاص

– ويشير الفارس لوقوف الاردنيين من عشائر ( الشيشان والانجوش) مع الاردنيين كافة للدفاع عن الاردن تحت الراية الهاشمية.

نقتبس من خطاب سيدنا الملك عبدالله الثاني المعظم كلماته الراسخة في الاذهان (ارفع راسك … انت اردني …فقد رفعت راية الاردنيين)

واضاف الشيشاني في حديثه ان الشيشان والانجوش بالاردن يعتزون و يرفعون رؤوسهم بقيادة الملك عبدالله الثاني وولي عهده الامير الحسين ، ويعتزون بالعيش تحت راية الهاشمين وعدلهم وكرمهم منذ 100 عام.

وتميزت مشاركة العشيرة الشيشانية في الاردن بتواجد افراد العشيرة من كل الاعمار صغارا وكبارا رجالا ونساء حملو رايات الوطن وراية الثورة العربية الكبرى في موكب مهيب وبهيج.

وفي نهاية المسيرة انخرطت العشيرة الشيشانية مع ابناء الوطن وشاركو الجميع فرحتهم وشكلو لوحة فيسيفساء وطنية جمعت كل ابناء الوطن على حب الاردن وقيادته الهاشمية .

وتمت مشاركة العشيرة بتنسيق بين الجمعية الخيرية الشيشانية للنساء- جمعية آل ساكو- المجموعة الشبابية الشيشانية (تعاونوا)- وذلك بحضور ممثلين عن الشيشان من مناطق صويلح- الزرقاء- السخنة ، إضافة إلى دعم مجتمعي من الإخوة والأخوات غير المشاركين من ابناء العشيرة.