مشاريع مائية في الزرقاء بقيمة 16,6 مليون دولار

2014 08 11
2014 08 11

26الزرقاء – صراحة نيوز – كشف وزير المياه الري د. حازم الناصر خلال تدشينه توسعة مشاريع المياه وشبكات الصرف الصحي في مناطق من محافظة الزرقاء بحضور سفير الولايات المتحدة لدى الأردن ستيوارت جونز ومديرة مؤسسة تحدي الالفية وامين عام سلطة المياه المهندس توفيق الحباشنة ومدير عام مؤسسة تحدي الالفية م. كمال الزعبي ومدير وحدة التخطيط والادارة PMU م. اياد الدحيات وعدد من كبار مسؤولي وزارة المياه والري أن مشروع شبكات الصرف الصحي الممول من برنامج تحدي الألفية الأمريكي سيتم توسعته ليشمل مزيدا من مناطق جديدة بقيمة حوالي 16,6 مليون دولار امريكي.

وبين الناصر ان المشاريع الجاري تنفيذها لتطوير وتحديث شبكات المياه والصرف الصحي في محافظة الزرقاء بتمويل كامل من مؤسسة تحدي الالفية الامريكية MCC بقيمة 93 مليون دولار ضمن حزمة كاملة لتنفيذ عدد من المشاريع وتطوير محطة السمرا لمعالجة الصرف الصحي بقيمة اجمالية 275 مليون دولار أمريكي قد تم زيادتها لتمديد شبكة خطوط جديدة رئيسية وفرعية بطول 65 كم في مناطق جديدة كمناطق ضاحية الاميرة هيا وعدد من الاحياء الجديدة المجاورة بما يحقق الخدمة المطلوبة لأهالي المنطقة.

واضاف ان اعمال التوسعة ستشمل بناء مبنى حديث وفق أفضل المواصفات العالمية لأدارة مياه محافظة الزرقاء بقيمة اجمالية تقدر بحوالي 600 الف دولار أمريكي بما يلبي تطوير خدمات المياه والصرف الصحي في المحافظة.

وبين الدكتور الناصر ان الوزارة وبالتعاون مع الدول الممولة تسعى بكل عزم للتوسع في تحسين خدمات المياه والصرف الصحي والارتقاء بها بالشكل الذي تحقق تطلعاتها في الخدمة الجيدة ومعالجة جميع الاختلالات خاصة في المناطق الاكثر اكتظاظا بالسكان مثل محافظة الزرقاء والمناطق المجاورة .

وثمن وزير المياه والري الدعم الكبير الذي تقدمه حكومة الولايات المتحدة الامريكية وجميع الدول المانحة الصديقة والشقيقة من خلال المشاريع التي تنوي الوزارة تنفيذها ، وكذلك مشاريع مؤسسة تحدي الالفية في محافظة الزرقاء ومناطقها وبقيمة تزيد على275 مليون دولار أمريكي والممولة من الولايات المتحدة الامريكية بالكامل ، مؤكدا ان الارن يواجه ظروفا استثنائية في الضغط الشديد الذي تعانيه كافة مرافق المياه والصرف الصحي بسبب اللجوء السوري وما تبعه من زيادة الاستخدام .

واوضح الوزير ان الحكومة  تولي قطاع المياه جل الاهتمام وتسعى بطل امكانياتها للتعامل مع التحديات الكبيرة التي تواجه قطاع المياه من ازدياد الطلب وتراجع كميات المياه المتاحة في ظل التقلبات المناخية العالمية والتي تلقي بظلالها على الاردن ومنطقة الشرق الاوسط بشكل كبير مع ما تشهده المنطقة العربية من اضطرابات في الدول المجاورة وتحمل الاردن تبعاتها وبالأخص قطاعي المياه والطاقة  وما نتج عنه من اعباء اقتصادية واجتماعية على كافة المواطنين .

واستعرض وزير المياه والري جملة من المشاريع التي دشنتها الوزارة والتي منها تطويرو تسعة محطات ضخ الصرف الصحي في الزرقاء والهاشمية بداية عام 2013 بقيمة 20 مليون دينار اردني للتعامل مع الزيادة الكبيرة الناتجة عن زيادة الاستخدام للمياه مبينا ان اكثر من 60% من كمية المياه التي يستخدمها المواطن تذهب الى خطوط الصرف الصحي وبالتالي لابد من التعامل معها بكفاءة ومعالجتها لتكون مصدرا جديدا يعاد استخدامه لغايات الزراعة المقيدة والصناعات المختلفة وبالتالي توفير نفس كميات المياه النقية لغايات الشرب كون الاردن يعد من اكثر الدول فقرا بالمياه كحلول ابداعية وعملية .

وبين وزير المياه والري ان الجهود متواصلة حاليا لأستكمال أعمال شبكة الناقل الوطني من خزان ابو علندا الى الى محطة خو لتزويد محافظة الزرقاء بأكثر من  15 مليون م3 من مياه الديسي وبالتالي حل كافة اشكالات عدم انتظام وصول المياه للمواطنين وتوفير كميات مياه اضافية لجميع المناطق .

واضاف كذلك تم تنفيذ مشاريع لتطوير محطات ضخ مياه الشرب في كل من الازرق والزرقاء بقيمة 12 مليون دينار لتحسين التزويد المائي وانجاز اكثر من 50% من مشاريع تطوير وتاهيل وتنفيذ شبكات للصرف الصحي في مناطق واسعة من المحافظة بقيمة تزيد على 57 مليون دينارمؤكدا ان نسبة الانجاز في محطة تنقية السمرا اكثر من 65% ويتوقع انجازها خلال عام  2015 لتكون من افضل المحطات على مستوى العالم .

واكد وزير المياه والري  ان جملة المشاريع المنفذة في الزرقاء ومناطقها والمتوقع انجازها بدايات عام 2016 لتمديد اكثر من 800 كم من الشبكات بما يحقق الاحتياجات المتزايدة فيها حتى العام 2035 للمياه والصرف الصحي  وتخفيض فاقد الشبكات والذي يقدر بحوالي 58% الى اقل من 37% وتحسين الخدمات المقدمة للمواطن .

من ناحيته عبر  سفير الولايات المتحدة الامريكية عن سعادته  للشفافية الفاعلة التي يتم تنفيذ المشاريع بها مؤكدة ان هذه المشاريع ستسهم بشكل كبير في تحسين الاوضاع الحياتية والصحية والمعيشية والبيئية للمواطنين الاردنيين  وخلق عدد كبير من فرص العمل لسكان محافظة الزرقاء مؤكدا ان حكومة الولايات المتحدة الامريكية قدمت مايزيد على 537 مليون دولار امريكي لقطاع المياه خلال السنوات العشر الماضية وان ذلك مدعاة فخر بالشراكة مع الاردن من خلال وزارة المياه والري لتحقيق امن مائي اكبر وتوفير بيئة صحية وتنمية اقتصادية مستدامة .

واضاف( يسعدني أن أرى الشفافية والفاعلية التي تتم فيها الاعمال المنفذة من خلال خبرات وكوادر وطنية أردنية وقد اسهمت بتحقيق وفر مالي سيؤدي لتنفيذ مزيد من الاعمال والمشاريع التي تخدم المواطنين .

من ناحيته اوضح المدير التنفيذي لشركة تحدي الألفية المهندس كمال الزعبي انه حال استكمال اعمال مشاريع مؤسسة تحدي الالفية سيلمس المواطنين الاثر الواضح في تحسن نوعية خدمات المياه والصرف الصحي  وتوفير الكميات التي تذهب هدرا من الشبكات القديمة حاليا لتزويد المواطنين بها .

واضاف الزعبي (ان  شركة تحدي الألفية تمكنت من إعادة تخصيص المبالغ المتحققة من الوفورات المالية  والتي من المتوقع ان تصل لغاية 16.6 مليون دولار أمريكي من أموال المنحة وقد تحققت هذه الوفورات المالية نتيجة لكون العروض الفائزة بعطاءات مشروع شبكات المياه أقل من الكلف المتوقعة إلى جانب أن المصاريف الإدارية جاءت أقل من الميزانية المخصصة لها، كما أن هناك بند للمصاريف الاحتياطية دخلت ضمن تلك الوفورات ) مبينا ان بناء المبنى الجديد لادارة المياه سيسهم في استمرارية برنامج الألفية عقب انتهائه.