مصلحة الرجوب في مناصرة بلاتير ضد الأمير علي

2015 05 29
2015 05 29

imagesصراحة نيوز – اشغل رئيس‭ ‬الاتحاد‭ ‬الفلسطيني‭ ‬لكرة‭ ‬القدم جبريل الرجوب الرأي العام الاردني والفلسطيني في اعلانه بأنه سيصوت الى جانب جوزيف بلاتير في انتخابات رئاسة الفيفا والذي ينافسه سمو الأمير علي بن الحسين بالرغم من انه يحظى بحمل جواز سفر اردني ويحمل رقما وطنيا اردنيا .

وبادرت‭ ‬مجموعات‭ ‬شبابية‭ ‬في‭ ‬الأراضي‭ ‬الفلسطينية‭ ‬المحتلة‭ ‬إلى‭ ‬التعبير‭ ‬عن‭ ‬استنكارها‭ ‬للموقف‭ ‬الذي‭ ‬اتخذه‭ ‬رئيس‭ ‬الاتحاد‭ ‬الفلسطيني‭ ‬لكرة‭ ‬القدم‭ ‬‭… ‬الرجوب‭ ‬الذي‭ ‬أعلن‭ ‬أنه‭ ‬سيصوت‭ ‬لصالح‭ ‬الرئيس‭ ‬الحالي‭ ‬للاتحاد‭ ‬العالمي‭ ‬لكرة‭ ‬القدم‭ ‬‮«‬جوزيف‭ ‬بلاتر‮»‬‭.‬

وقد‭ ‬تداول‭ ‬الناشطون‭ ‬الفلسطينيون‭ ‬بوستراً‭ ‬خاصاً‭ ‬يعبرون‭ ‬فيه‭ ‬عن‭ ‬موقفهم‭ ‬‮«‬البديهي‮»‬‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬سمو‭ ‬الأمير‭ ‬علي‭ ‬بن‭ ‬الحسين‭ ‬المنافس‭ ‬الوحيد‭ ‬للعجوز‭ ‬‮«‬بلاتر‮»‬‭ ‬للفوز‭ ‬برئاسة‭ ‬الفيفا‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬التي‭ ‬ستتم‭ ‬غداً‭ ‬الجمعة‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬زيورخ‭ ‬السويسرية‭. ‬علماً‭ ‬بأن‭ ‬‮«‬العجوز‮»‬‭ ‬حاول‭ ‬تبرئة‭ ‬نفسه‭ ‬من‭ ‬الاتهامات‭ ‬بالفساد‭ ‬المالي‭ ‬التي‭ ‬طالت‭ ‬حوالي‭ ‬عشرة‭ ‬مسؤولين‭ ‬يعملون‭ ‬لديه‭ ‬في‭ ‬الفيفا‭ ‬مؤخراً،‭ ‬وتم‭ ‬اعتقالهم‭.‬

كما‭ ‬ضجت‭ ‬صفحات‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬بآلاف‭ ‬التعليقات‭ ‬المستنكرة‭ ‬لمواقف‭ ‬المسؤول‭ ‬الرياضي‭ ‬الفلسطيني‭ ‬وغيره‭ ‬من‭ ‬القيادات‭ ‬الرياضية‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬الخليجية‭.‬

وقد‭ ‬حاولت‭ ‬بعض‭ ‬التعليقات‭ ‬أن‭ ‬تجد‭ ‬مبررات‭ ‬منطقية‭ ‬للمواقف‭ ‬الخليجية‭ ‬بأنها‭ ‬تراعي‭ ‬مصالح‭ ‬جارتها‭ ‬‮«‬قطر‮»‬‭ ‬التي‭ ‬تخشى‭ ‬من‭ ‬هزيمة‭ ‬‮«‬بلاتر‮»‬‭ ‬أمام‭ ‬الأمير‭ ‬الهاشمي،‭ ‬وخصوصاً‭ ‬أن‭ ‬أكثر‭ ‬الملفات‭ ‬التي‭ ‬تحوم‭ ‬حولها‭ ‬الشبهات‭ ‬في‭ ‬الفيفا‭ ‬تتعلق‭ ‬بمونديالي‭ ‬‮«‬روسيا‭ ‬‮8102،‭ ‬وقطر‭ ‬‮2202»‬‭.‬

ولم‭ ‬يجد‭ ‬المعلقون‭ ‬الفلسطينيون‭ ‬والعرب‭ ‬مبرراً‭ ‬لموقف‭ ‬‮«‬جبريل‭ ‬الرجوب‮»‬‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬متساوقاً‭ ‬مع‭ ‬الأوامر‭ ‬التي‭ ‬يتلقاها‭ ‬من‭ ‬القيادات‭ ‬الرياضية‭ ‬الخليجية‭ ‬التي‭ ‬ينتفع‭ ‬بما‭ ‬تغدقه‭ ‬على‭ ‬الرجوب‭ ‬من‭ ‬أموال‭.‬

هذا‭ ‬وقد‭ ‬تحدثت‭ ‬بعض‭ ‬المنشورات‭ ‬بأن‭ ‬‮«‬جبربل‭ ‬الرجوب‮»‬‭ ‬يتنقل‭ ‬بجواز‭ ‬سفر‭ ‬دبلوماسي‭ ‬أردني،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬تم‭ ‬النشر‭ ‬بأنه‭ ‬يحمل‭ ‬رقماً‭ ‬وطنياً‭ ‬أردنياً،‭ ‬ما‭ ‬حدا‭ ‬بالعديد‭ ‬من‭ ‬المعلقين‭ ‬على‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬للمطالبة‭ ‬من‭ ‬الدولة‭ ‬الأردنية‭ ‬باتخاذ‭ ‬الإجراءات‭ ‬الرسمية‭ ‬التي‭ ‬تجرد‭ ‬‮«‬الرجوب‮»‬‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬امتيازات‭ ‬تقدمها‭ ‬الأردن‭ ‬لشخصه‭ ‬غير‭ ‬المرحب‭ ‬به‭ ‬على‭ ‬الأرض‭ ‬الأردنية،‭ ‬تبعا‭ ‬لما‭ ‬تم‭ ‬التعبير‭ ‬عنه‭ ‬من‭ ‬عديد‭ ‬من‭ ‬المعلقين‭.‬