مطالبات دولية لوقف العدوان على غزة

2014 07 10
2014 07 10

76صراحة نيوز – طالبت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية المجتمع الدولي وبخاصة الأمين العام للأمم المتحدة الامين بان كي مون بالتحرك الفوري والجدي من اجل وقف العدوان الإسرائيلي على أبناء الشعب الفلسطيني وتوفير الحماية الدولية العاجلة.

وشددت الشبكة في بيان صحفي  على ان الاحتلال الإسرائيلي الذي يستخدم الطيران الحربي والبوارج البحرية والمدفعية في استهداف المدنيين الفلسطينيين ومنازلهم وارتكاب الفظائع بحقهم في ظل استمرار فرض الحصار المشدد على قطاع غزة يضرب بعرض الحائط كل الاتفاقيات والمعاهدات الدولية وفي مقدمتها اتفاقية جنيف الرابعة.

وطالبت الشبكة الرئيس محمود عباس بالإسراع بالإعلان عن انضمام فلسطين لاتفاقية روما الخاصة بتشكيل محكمة الجنايات الدولية بما يضمن ملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين وتقديمهم للعدالة.

ودعت الشبكة كافة المؤسسات الفلسطينية والعربية والدولية من اجل الإسراع في توفير برامج لإيواء وإغاثة الأسر التي فقدت منازلها جراء القصف الإسرائيلي وكذلك توفير الدعم المادي العاجل لهذه الأسر .

كما طالبت الشبكة حكومة التوافق الوطني الفلسطينية في تقديم المساعدات العاجلة لأبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة وفي مقدمة ذلك الأدوية والمهمات الطبية والوقود والمساعدات الإنسانية والإسراع في انجاز ملف رواتب الموظفين.

من جهته عبر مركز الميزان لحقوق الإنسان عن استنكاره الشديد لاستمرار وتصاعد هذه الجرائم البشعة، مؤكدا ان أن أعمال القتل وخاصة قتل الأطفال وجرائم الحرب التي ترتكبها قوات الاحتلال ترتكب تحت غطاء سياسي من قبل المجتمع الدولي، الذي يصمت ويعجز رغم هول وبشاعة الجرائم الإسرائيلية عن التحرك العاجل لوقفها وحماية المدنيين.

واعتبر مركز الميزان في بيان صحفي ان استهداف المدنيين على هذا النحو أمر خطير يفرض على المجتمع الدولي ولاسيما الأطراف السامية الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة التحرك العاجل لحماية المدنيين ووقف جرائم الحرب الإسرائيلية وتفعيل أدوات الملاحقة والمسائلة عن هذه الجرائم.

وشدد المركز على المدنيين الفلسطينيين عموماً والأطفال والنساء والمسنين هم من يدفعون من دمائهم ومن آمالهم ثمن العجز الدولي عن مواجهة الجرائم الإسرائيلية التي يبدو وأنها ستتصاعد لأن شعور المجرمين بالحصانة يفتح شهية القتل ما ينذر بنتائج إنسانية وخيمة لاستمرار هذا العدوان.