مقاتلون من 80 دولة يقاتلون في سوريا والعراق

2015 07 24
2015 07 24

7ef18a00-d3a2-4b8d-b751-be3b0eaa678cصراحة نيوز – رصد – قال فريق الأمم المتحدة المعني بمسألة استخدام المرتزقة إن ما يصل الى 20 ألف مقاتل أجنبي من 80 دولة يقاتلون في سوريا والعراق ومناطق صراعات أخرى ، ويقاتل معظم هؤلاء بدوافع وأسباب أيديولوجية، كما يتلقى البعض منهم أموالا على خدماتهم.

ويرصد فريق الأمم المتحدة العامل المعني بمسألة استخدام المرتزقة أنشطة هؤلاء المقاتلين.

وفي حديث مع إذاعة الامم المتحدة، اليوم قال غابور رونا وهو أحد أعضاء الفريق الذي يجتمع هذا الأسبوع في مقر الأمم المتحدة في نيويورك “عندما يذهب الأفراد للقتال في صراعات خارجية، فإنهم يكونون عرضة لارتكاب نفس الانتهاكات ضد حقوق الإنسان التي ترتكب في أي نوع من النزاع المسلح، ولكن كمقاتل أجنبي، فهو عنده مصلحة أقل في التوصل إلى نتائج سلمية مقارنة مع السكان المحليين، وبالتالي يرتكب انتهاكات ضد حقوق الإنسان.”

واقترح غابور على الدول القيام بتقليل أو إزالة الظروف التي تدفع الأشخاص الي الانضمام لصفوف القتال في المقام الأول، وهي الجهل والفقر والسخط الاجتماعي.

وشدد غابور على أن أي جهود في مكافحة الإرهاب لا يأخذ بعين الاعتبار هذه المشاكل الأساسية سوف تفشل.