مقتل فرنسي يصنع قنابل لمجموعة خراسان في سوريا

2014 11 06
2014 11 06

54صراحة نيوز – وكالات- افادت شبكة فوكس نيوز التلفزيونية ان عنصرا مهما من مجموعة خراسان الجهادية، هو الفرنسي دافيد داود دروغون قتل الاربعاء خلال غارة شنتها طائرة اميركية بدون طيار في شمال غرب سوريا.

وكتبت الشكبة الاميركية على موقعها الالكتروني ان “سائق الالية فقد ساقه ويرجح ان يموت كما ذكرت مصادر مطلعة على بالعملية. اما الشخص الثاني الذي قد يكون دروغون فقد قتل”.

من جهتها، اكدت قناة ان بي سي مقتل الفرنسي نقلا عن مصادر لم تذكرها بالاسم مشيرة الى مقتل شخص اخر في الغارة بحسب مصادرها.

بدوره، قال متحدث باسم البنتاغون “ما زلنا بصدد تقييم نتائج الهجمات. لكن وفقا للمعطيات الاولية فان الضربات اصابت اهدافها عبر تدمير او الحاق ضرر كبير بعدد من الاليات والارهابيين والمباني التي تستخدم في الاجتماعات والتحضيرات وتصنيع العبوات الناسفة وتدريبات مجموعة خراسان”.

كما اعلنت القيادة الاميركية الوسطى في بيان ان “الطائرت شنت خمس غارات الليلة الماضية ضد اهداف تابعة لمجموعة خراسان قرب سرمدة في محافظة ادلب”.

واضافت سنتكوم ان “هذه الغارات لم تشن انتقاما للاشتباكات بين النصرة والمعارضة السورية المعتدلة فهي لم تستهدف النصرة ككل”مؤكدة ان الغارات شنتها طائرت اميركية فقط.

ويعتبر الخبراء دروغون (24 عاما) صانع قنابل رفيع المستوى.

وهو يتحدر من فان في بريتانيا وقد اعتنق الاسلام على غرار شقيقه البكر.

ونسبت فوكس نيوز الى مصادر عسكرية تاكيدها ان الفرنسي كان هدف الغارات.

قد اعلنت وزارة الدفاع الاميركية في 22 ايلول/سبتمبر، انها “قضت” في سوريا على اعضاء من مجموعة خراسان التي تضم مقاتلين سابقين في تنظيم القاعدة كانوا يهددون مصالحها. وشنت الغارات في منطقة حلب شمال سوريا.