ملاحظات ( راصد ) على الانتخابات التكميلية

2013 11 09
2013 11 09

58صراحة نيوز – باشر فريق التحالف المدني لمراقبة الانتخابات (راصد) اليوم مراقبة العملية الانتخابية لملء المقعدين الشاغرين في الدائرة الأولى في العاصمة عمان، والدائرة الرابعة في محافظة الكرك، من خلال 42 راصداً في عمان و12 راصداً في الكرك، توزعوا على المراكز الانتخابية في الدائرتين.

واكد (راصد) في بيان اصدره اليوم توفر جميع المستلزمات الخاصة بلجان الانتخاب، وافتتاح مراكز الاقتراع في موعدها المحدد إلا في حالات قليلة وان الشكاوى من قطع عمليات الربط الالكتروني كانت محدودة وفي المقابل سجل عددا من المخالفات التي مورست منذ الساعات الأولى لبدء عملية الاقتراع تتعلق بعدم التزام عدد كبير من المرشحين بقواعد الدعاية الانتخابية حيث غطت باحات وأسوار المدارس المخصصة لمراكز الاقتراع دعايات وصور ويافطات المرشحين، فضلاً عن التواجد الأمني الكثيف داخل مراكز الاقتراع.

وفيما يتعلق بالدائرة الاولى في عمان سجل فريق ( راصد) استمرار الحملات الانتخابية خلال يوم الاقتراع وبالقرب أو على مداخل مراكز الاقتراع وعدم التزام معظم أعضاء اللجان الانتخابية بالزي الخاص المميز لهم أو باجات تدل على هويتهم.

ورصد مراقبو التحالف عدداً من الباجات الخاصة بلجان الانتخاب مكتوبة بخط اليد ولا تحتوي على صورة وعدم التزام العديد من اللجان الانتخابية بارتداء الباجات والسترات الخاصة بالهيئة المستقلة للانتخاب.

ولاحظ فريق التحالف اقبالا ضعيفا على التصويت لغاية الساعة الثانية عشرة ظهرا .

وقال فريق ( راصد ) ان العديد من مراكز الاقتراع لم تكن مؤهلة لاستقبال ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن وان هناك تواجدا أمنيا كثيفا في مراكز الاقتراع اضافة الى وجود رجال أمن بلبس مدني في مدارس (الزبيدية ثانوية للبنات وأبو عبيدة الاساسية وسفانة بنت حاتم والمعتصم.

ورصد فريف التحالف وجود عدد من الحافلات الخاصة بمرشحين اثنين تقوم بإحضار الناخبين إلى مراكز الاقتراع ووجود كثيف من قبل أنصار عدد من المرشحين على أبواب وداخل مراكز الاقتراع في مدارس (أروى بنت عبد المطلب وضاحية الأمير حسن والقصور والمحطة.

وقال التحالف ان عددا من مراكز الاقتراع لم تكن سهلة الوصول والدلالة عليها من قبل الناخبين كما في مدرسة ضاحية الأمير حسن وان عددا من اللجان تغادر قاعات الاقتراع والتجمع في قاعات أخرى كما في مدرسة لميس بنت عمر .

ورصد التحالف قيام لجنة الاقتراع بوضع اصبع الخنصر في الحبر الانتخابي لأحد الناخبين، وذلك لكون سبابته مقطوعة في مدرسة القدس الثانوية للبنات.

وبالنسبة للدائرة الرابعة في الكرك قال التحالف ان مراكز الاقتراع شهدت إقبالاً كثيفاً على التصويت.

وسجل التحالف عددا من الملاحظات المتعلقة بوجود أخطاء في عدد من البطاقات الانتخابية والبطء في عملية تسليم البطاقات الأمر الذي أدى إلى الإزدحام في عدد من مراكز الاقتراع ووجود أنصار عدد كبير من المرشحين داخل مراكز الاقتراع ودعايات انتخابية على اسوار مراكز الاقتراع.

وقال التحالف انه جرت عمليات منع للراصدين من الدخول إلى مراكز الاقتراع في مدرسة الصافي الأساسية للبنات.

ورصد التحالف حالات إزدحام وطوابير شديدة نتيجة تأخر صرف بطاقات الناخبين في مدد تجاوزت أحياناً 60 دقيقة اضافة الى وجود أمني في مدرسة زنوبيا في منطقة غور الصافي أعاق حركة الناخبين وتسبب في إرباكهم، خاصة أن إحدى المركبات الامنية كانت متواجدة داخل أسوار المدرسة.