مليون دينار كلفة اضافية لانقطاع الغاز المصري

2013 07 08
2013 07 08

51 قال وزير الطاقة والثروة المعدنية المهندس مالك الكباريتي ان توقف امدادات الغاز الطبيعي المصري ستفاقم خسائر شركة الكهرباء الاردنية وترفع كلفة توليد الكهرباء بمعدل 2ر1 و4ر1 مليون دينار يوميا. واضاف في افتتاح ورشة عمل عن الخطة الوطنية لكفاءة الطاقة التي نظمتها وزارة الطاقة بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة للبيئة اليوم ان الاوضاع الحالية التي يمر بها الاردن فيما يتعلق بقطاع الطاقة تفرض عليه اللجوء الى خيار الترشيد والاعتماد على المصادر الوطنية للطاقة. واكد اهمية الخبرات المتراكمة لدى المركز الوطني لبحوث الطاقة في هذا المجال ودوره في استخدام اللمبات الموفرة للطاقة خاصة في منازل ذوي الدخل المحدود ما حقق وفرا بلغ 35 بالمئة من فاتورة الانارة و10 بالمئة من فاتورة المنازل. واهاب الوزير الكباريتي بالمواطنين اعتماد سياسة الترشيد خاصة في ظل انقطاع امدادات الغاز الطبيعي المصري والتحول الى الوقود الثقيل والديزل لتوليد الكهرباء. وقال المهندس محمد الدباس ان الورشة ناقشت الخطة الوطنية لكفاءة الطاقة التي يستورد الاردن منها حوالي 97 بالمئة من احتياجاته مؤكدا اهمية ترشيد الاستهلاك لمواجهة التحديات التي تعصف بالقطاع وارتفاع نسب النمو في الطلب على الطاقة. ووشدد على اهمية الخطة الوطنية في اطار جهود تطوير قطاع الطاقة لتحقيق التنمية المستدامة ودورها في توفير نحو غيغاواط كهرباء تشكل نحو 7ر4 بالمئة من استهلاك المملكة من الطاقة عدا عن دورها في الحفاظ على البيئة ومعايير السلامة. ويشارك في الورشة نحو30 متخصصا من المؤسسات المعنية بكفاءة الطاقة يناقشون الخطة الوطنية لكفاءة الطاقة لوضع خطة لتحفيز برامج واجراءات ومشاريع ترشيد الطاقة وتحسين كفاءتها وبلورة مشروعين الاول خاص بتجهيز البنية التحتية التي تشمل مختبرات لفحص اداء وكفاءة اللمبات الموفرة للطاقة والتحقق من كفاءتها الفنية. كما ناقشت سبل واليات التخلص النهائي من مخلفات اللمبات الموفرة للطاقة التي سيتم الترويج لاستخدامها لتخفيض معدلات استهلاك الطاقة بنسبة 20 بالمئة.