ممثلة أفلام إباحية تحتفل بإنضمام زوجها إلى النصر الإماراتي

2013 08 12
2013 08 12
Maxi-Lopez

إحتفل النجم الأرجنتيني ماكسي لوبيز بخطوة الإنتقال إلى صفوف النصر الإماراتي مع زوجته الموديل اللاتينية الشهيرة، وممثلة أفلام البورنو واندا نارا، ونقلت صحفاً إيطالية وأرجنتينية صوراً للوبيز وزوجته وهما يحتفلان معاً بعشاء رومانسي في جنوب إيطاليا بخطوة الإنتقال إلى صفوف عميد الأندية الإماراتية.

وكان نادي النصر قد أعلن إنه توصل إلى إتفاق لضم لوبيز البالغ 29 عاماً، والذي سبق له الإحتراف في أندية كبيرة على رأسها ريفر بليت وبرشلونة وكاتانيا وميلان وسامبدوريا وغيرها من الأندية الأوروبية واللاتينية، وتتوقف خطوة إنتقال لوبيز إلى صفوف النصر على خضوعه للكشف الطبي والتوقيع على العقد النهائي.

وبعيداً عن قدراته التهديفية، وتعلق آمال جماهير النصر به في الموسم المقبل بفضل تمتعه بخبرة كبيرة في الملاعب الأوروبية إلا أن عشاق الفريق الإماراتي يخشون من وجود زوجته في دبي وتأثير ذلك على تركيز اللاعب، خاصة إنها قررت القدوم معه إلى دبي والاستقرار بها، ويأت ذلك في الوقت الذي تلاحقها أشباح الماضي كما ارتبط اسم نارا في عام 2006 بالنجم الشهير دييجو أرماندو مارادونا أسطورة الكرة العالمية ومدرب فريق الوصل والذي لازال متواجداً في دبي، حيث أكدت نارا في حينه إنها ارتبطت بعلاقة خاصة مع مارادونا لعدة أيام، وهو ما جعلها تنطلق في عالم الشهرة والنجومية بسرعة الصاروخ فيما بعد، نظراً لتمتع مارادونا بمكانة خاصة وشهرة مدوية، الأمر الذي جعلها تستفيد من نجوميته.

ويترقب الآلاف من عشاق الكرة الإماراتية، ما سوف يحدث من لوبيز وزوجته، خاصة أن الملاعب العربية بشكل عام، والخليجية على وجه الخصوص لم يسبق أن شهدت لاعباً محترفاً يرتبط بزوجة سبق لها العمل في مجالات لا تتفق مع التقاليد العربية والديانة الإسلامية.

900016