منتدى الخليل للتنمية الشاملة يؤكد الأهمية الخاصة للانتخابات البرلمانية المقبلة

2016 08 16
2016 08 16

IMG-20160319-WA0004 (2)عمان – صراحة نيوز – أكد بيان صادر عن الهيئة الإدارية لمنتدى الخليل للتنمية الشاملة أن انتخابات البرلمان الثامن عشر التي ستجري يوم العشرين من شهر أيلول المقبل تشكل منعطفا مهما في الحياة الديمقراطية الأردنية ، واستحقاقا دستوريا يعزز كيان الدولة في مواجهة التحديات الداخلية والخارجية .

وقال رئيس المنتدى الدكتور يعقوب ناصر الدين إن الهيئة الإدارية عقدت العديد من الاجتماعات والمشاورات مع أعضاء من الهيئة العامة حيث تم الاتفاق على المشاركة القوية في الانتخابات من خلال تحفيز المواطنين على الإدلاء بأصواتهم لممارسة المواطنة الفاعلة الإيجابية لاختيار ممثليهم من المرشحين الذين تتوافر فيهم الأمانة والمصداقية والخبرة في الشؤون العامة والذين يتقدمون ببرنامج انتخابي موضوعي واضح من شأنه خدمة المصالح العليا للدولة ، ويترجم حقوق المواطنين وطموحاتهم المشروعة .

وأضاف أن هذه الانتخابات تتزامن مع وضع اقتصادي اجتماعي صعب ، ومع تطورات متسارعة في المنطقة، وظروف إقليمية ودولية بالغة التعقيد ، الأمر الذي يجعل من الإقبال الشعبي على صناديق الاقتراع ، وحسن اختيار ممثلي الشعب بمثابة رسالة تؤكد تمسك الأردنيين ودفاعهم عن بلدهم ومنجزاته الوطنية ، وقدرته على حماية حدوده ، وأمنه الداخلي ، وتجاوز الأزمات على اختلاف أنواعها ومصادرها .

وأهاب رئيس المنتدى بالمرشحين الابتعاد عن المصالح والمآرب الشخصية وإثارة الحساسيات الاجتماعية ، والسعي إلى جعل هذه المناسبة فرصة لتعزيز الوحدة الوطنية وتحقيق رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين حفظه الله لمسيرة الإصلاح ، وخاصة توسيع قاعدة المشاركة الشعبية في اتخاذ القرار ، وإنجاح التنمية السياسية التي هي جزء لا يتجزأ من التنمية الشاملة التي نتطلع إليها جميعا .