منعطف خطر على مدخل الطفيلة يحتاج الى اعادة تأهيل

2013 12 02
2013 12 02

12الطفيلة  – صراحة نيوز – شكا مواطنون وأصحاب محلات تجارية ومستخدمون للطريق النافذ لمدخل مدينة الطفيلة من استمرارية الحوادث المرورية على منعطف الحمة السمراء الذي يعدّ مصدر قلق وخطر دائم للمواطنين.

وأكد مواطنون وأصحاب محلات تجارية والعديد من السائقين الحاجة الماسة لإعادة التأهيل والتعديل لأجزاء هذا المنعطف ، ووضع حواجز حديدية عليه بالاضافة الى مطبات صناعية حضارية ، وغيرها من المستلزمات المرورية .

وقالوا ان مصالحهم ومنازلهم ، تعرضت لمداهمة المركبات وشاحنات النقل المسرعة ، التي تجتاز هذا المنعطف المدرج على قائمة النقاط المرورية السوداء ، دون تعديله .

واضافوا ان حوادث التدهور والتصادم تتم بشكل مستمر على هذا المنعطف الحاد والتي أدى بعضها إلى وفيات وإصابات بسبب السرعات الزائدة .

ويشير صاحب محل للدهانات جهاد العبيدين ان محله تعرض لعدة مرات للدمار والتكسير جراء انحراف المركبات المسرعة عن مسارها بسبب المنعطف الحاد ، ما كبده خسائر تفوق 10 الاف دينار .

وأبدى مواطنون من التجمع السكاني المتاخم للمنعطف انزعاجهم وقلقهم من الحوادث المتكررة على هذه المنعطف الذي يشكل جزءا من الطريق الرئيس ( الطريق الملوكي) الذي يعد منفذا سياحي ورئيسيا للمناطق الجنوبية من المحافظة كضانا والبترا وغيرها من المواقع .

مدير الأشغال العامة في الطفيلة المهندس ياسين البدارين اشار الى ان فرق السلامة المرورية وورش الصيانة في مديرية الاشغال العامة انجزت العام الحالي تعديل عدة منعطفات خطرة الى جانب توسعة أخرى كما في طريق العين البيضاء مشيرا إلى إدراج منعطف الحمة ضمن النقاط المرورية السوداء وقائمة المنعطفات التي سيعاد تأهيلها وتعديلها وشمولها بمستلزمات مرورية.