من العقبة …الرسالة الاولى الى عمدة عمان عقل البلتاجي ..

2013 09 13
2013 09 13

1 عامر ابراهيم المصري

عمان العاصمة يا معالي العمدة هي لكل الاردنيين ويدخلها مع شروق كل صباح مئات الاف من ابناء المحافظات الاخرى منهم من يغادرها قبل الغروب ومنهم من يبيت فيها ، منهم من يتوه في شوارعها ولا يهتدي الدرب ازمة سيرها ليس لضيق شوارعها بل لسوء ادارة هذه الشوارع.

فغالبا ما نرى على دواوير عمان اربعة رجال سير او اكثر فكل الدواوير لا يوجد عليها خطوط لتحديد مسارب الدخول والخروج من الدوار كما هو متبع في كل دول العالم ولا توجد اي خطوط الزامية تسير عليها السيارات فقاعدة ( دبر حالك السواقة فوضى في عمان ) هي المتبعة لماذا لا تكون كاميرات على الدواوير ؟ تلزم السائق بالالتزام بمسربه للدخول الى الدوار والخروج منه لماذا لا تستخدم الاشارات والخطوط على الشارع نفسه ومنها تحديد السرعة لماذا شوارع العاصمة سوداء بلا خطوط او كتابات واشارات تخفف من حدة كآبة لونها الاسود …

معالي العمدة في العقبة لازالت الناس تحترم ممر المشاه حتى هذه اللحظة والفضل كل الفضل لك فقد كنت تقف عند ممر المشاه في العقبة وتمر منه ذهابا وايابا لتعلم كل من يقود سيارة بضرورة احترام هذا الممر الذي لم يكن اصلا موجود ذهبت وغادرت وبقي الناس في العقبة يصرخون في كل حالة نادرة لا يحترم فيها ممر المشاة ، اما موضوع الاشارات الارشادية التي تدل وترشد سائقين المركبات على المناطق في عاصمتنا الحبيبة فالموجودة الان عدى عن مخالفتها للمواصفات في شكلها وحجمها وردائة مواقع تركيبها الا انها تضليلية وليس ارشاديه والدليل انظر الى الاشارة على الدوار السابع فاعلى الجسر يافطة معدنية تاخذك للدوار الثامن عبر النفق على ان طريق المطار من هناك لتكتشف انها خدعة …

هذا بالاضافة الى فقر في تلك الاشارات واختفاء امكان تواجدها … الطريق سهل بالنسبة لك معالي امين عمان فنحن في العقبة جربناك ونعرف عزمك واصرارك ومتابعاتك الحثيثة لكل صغيرة وكبيرة … نسال الله العلي العظيم ان يعينك لتكون عاصمتنا الحبيبة تشبه العقبة في تنظيم سيرها ونظافتها التي بدأت تتراجع منذ مغادرتك للعقبة حتى اتانا الان شخص لا استطيع ان اقول انه يشبهك فربما انت تشبهه وقد توضع صورته بجانب صورتك في قلوب ابناء العقبة … والله من وراء القصد .

زاد الاردن