مهرجان دمشق السينمائي ينطلق منتصف نوفمبر

2013 10 31
2014 12 14

816صراحة نيوز – رصد – قرر المسؤولون في وزارة الثقافة السورية إقامة الدورة التاسعة عشرة من المهرجان التي كان مفترضاً أن تنطلق في نوفمبر من عام 2011، ولكنها ألغيت بسبب توتر الأوضاع الأمنية والسياسية في سوريا، وكذلك بسبب مقاطعة بعض الدول وعلي رأسها مصر.

ومن المقرر أن ينطلق المهرجان في منتصف شهر نوفمبر المقبل، ورغم أن الأوضاع في سوريا لم تهدأ، فإن وزارة الثقافة بدأت في استقبال الأفلام التسجيلية والروائية من معظم بلدان العالم، كما بدأ عدد من المخرجين المستقلين المصريين في إرسال أفلامهم للمشاركة في المهرجان عن طريق التقدم لمسابقات الأفلام التسجيلية والروائية القصيرة.

وخلال أيام قليلة سترسل دعوات المهرجان للنجوم لحضور المهرجان، وسيشرف عليها رأفت شركس، مدير المهرجان، وقد تقرر أن تقدم سولاف فواخرجي فقرات حفل الافتتاح الذي سيقام وسط تأمين قوات من الجيش السوري، خوفا من حدوث أي أعمال عنف.

ويتوقع أن يكون من أبرز الحضور دريد لحام ورغدة، وفي ما تعلق بنقابة السينمائيين في مصر فحتي الآن لم تتخذ موقفا رسميا بشأن مشاركة الفنانين المصريين في المهرجان، خصوصا أن النقابة قبل عامين كانت قد دعت أي مقاطعته اعتراضا علي العنف الذي يستخدمه نظام بشار الأسد ضد المتظاهرين المطالبين برحيله، حيث قال النقيب مسعد فودة لموقع “التحرير”: “النقابة لم تحدد موقفها وما زلنا ندرس الأمر”.