موسكو تؤيد تحقيق دولي من الاسلحة الكيميائية في سورية

2013 04 28
2013 04 28

جدد الموفد الخاص للرئيس الروسي ميخائيل بوغدانوف الدعوة الى حل الأزمة السورية عن طريق الحوار الموسع وفق بيان جنيف الصادر في الثلاثين من حزيران الفائت”. وقال في مؤتمر صحافي اليوم حول استخدام الاسلحة الكيميائية في سوريا قال : إننا مع ارسال بعثة دولية حيادية مستقلة تتأكد مما يشاع حول هذا الموضوع مع التدقيق بالادلة التي يحكى عنها وتقديم تقرير موضوعي للمجتمع الدولي. لا مانع من ارسال بعثة دولية من خبراء دوليين الى سوريا للتدقيق بهذا الموضوع، انما ان نتحدث عن شائعات فهذا امر مرفوض”. وعن لقاءاته مع المعارضين السوريين قال: “التقيت في السفارة الروسية في لبنان منظمي المعارضة السورية ووفد المعارضة السورية على راسه الامين العام لهيئة التنسيق الوطنية، وتباحثنا في الوضع السوري وعن حل وطريقة تسوية سورية. ونحن نرى هيئة التنسيق الوطنية منظمة اساسية في صفوف المعارضة السورية، لذلك فان موقف هذه المنظمة متمثل ببرنامج لتسوية الازمة، وهذا البرنامج ينطبق مع رؤيتنا، ونقاطه تتطابق مع بيان جنيف في 30 حزيران من العام الماضي، ونحن نعتقد ان بيان جنيف لا بديل عنه، ونبني عملنا في سبيل تحقيق هذه التسوية على قاعدة بيان جنيف. واود ان اذكركم ان المضمون الاساسي لهذه الوثيقة يتمثل في انه يجب ان تحل المسالة السورية عن طريق الحوار الواسع، والسوريون بانفسهم يجب ان يحلوا هذه المسالة”. وكان الموفد الروسي اجرى محادثات في بيروت على مدى ثلاثة ايام والتقى كبار المسؤولين والقادة السياسيين.