م الفاعوري : علينا التصدي للفتنة بكل الوسائل

2014 09 06
2014 09 06
54صراحة نيوز – قال أمين عام منتدى الوسطية العالمي المهندس مروان الفاعوري ان انتشار الفتنة يوجب علينا التصدي لها بكل ما يمكن من وسائل؛ وفي مقدمتها التربية الحقة وتعزيز القيم.

وأضاف الفاعوري خلال افتتاحه ندوة نظمها المنتدى العالمي للوسطية اليوم السبت بعنوان “تعزيز منظومة القيم في المجتمع” ان هذه القيم تمتد في حياة الفرد والجماعة معا، وهي مقياس لتقدم الشعوب ورقيها.

وقال الاستاذ الجامعي الدكتور زهاء الدين عبيدات في ورقة عمل، ان لكل مجتمع من المجتمعات الإنسانية نمطاً من أنماط التربية التي تلائم أوضاعه الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وبالتالي فإن التربية لا تستطيع تحقيق أهدافها ما لم تكن نابعة من واقع المجتمع.

وقالت الاستاذة الجامعية الدكتورة نوال أسعد شرار في ورقة عمل ان الأسرة هي المؤسسة التربوية الأولى المسؤولة عن تنشئة الأفراد على احترام القيم السائدة فيها واحترام الأنظمة الاجتماعية ومعايير السلوك والحفاظ على حقوق الآخرين ونبذ السلوكات الخاطئة.

وأشار عميد كلية الشريعة في الجامعة الاردنية سابقا الدكتور محمد القضاة إلى ان غار حراء كان مكانا التقى فيه عالم المادة بالملكوت؛ وكشف الوحي عن أولى خطوات تغيير العالم بإعلان الرسالة الخاتمة؛ وكان مفتاحها ربط المعرفة بالقيم عن طريق القراءة باسم الرب وليس باسم أي شيء آخر.

وفي ورقة عمل قدمها استاذ اللغة العربية في جامعة البترا الدكتور خالد جبر بين أن القيم ناتجة عن العقيدة الاسلامية والاخلاق هي ثمار هذه القيم ويمكن الاستدلال على هذه القيم من خلال المواقف والسلوك القولي أو الفعلي.

وأشار الى أن خطورة الاعلام تكمن بإبرازه مجموعة من السلوكيات والاخلاقيات التي يبدأ اثرها بالتسرب في نفوس الناس لتغيير منظومة القيم.

وقال مساعد امين عام وزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية لشؤون الدعوة والتوجيه الاسلامي ومدير الوعظ والارشاد الدكتور عبدالرحمن ابداح إن قوة هذه المؤسسات الدينية ترسيخ للقيم واي ضعف يصيب هذه المؤسسات ينتج عنه خطر محدق بالأمة الاسلامية في اخلاقها وسلوكها؛ مشيرا الى ان عوامل كثيرة تؤثر في منظومة القيم أهمها العقيدة الاسلامية والاسرة والاصدقاء والمستوى التعليمي.

56 57 58 59 60