نائب عراقي : اغلب الوزراء الذين تعاقبوا لا يصلحون لادارة روضة اطفال

2016 02 26
2016 02 27

NB-160919-635920704491294982صراحة نيوز – اتهم رئيس كتلة الإصلاح النيابية في مجلس النواب العراقي هلال السهلاني، الجمعة، أغلب الكتل السياسية بأنها “لن تسمح” بتمرير إصلاحات الحكومة وإجراء تغييرات “جوهرية”، وفيما دعا رئيس الوزراء حيدر العبادي الى تغيير الكابينة الوزارية الحالية بالكامل .

واعتبر السهلاني أغلب الوزراء الذي تعاقبوا خلال السنوات العشر الماضية لا يصلحون لإدارة روضة من رياض الأطفال. وقال السهلاني في بيان اصدره أن “كتلته ستدعم أجراء أي إصلاحات أو تغييرات في الكابينة الوزارية التي ينوي رئيس الحكومة إجراءها بشرط ان يكون التغيير جذريا و يشمل جميع الوزراء بدون استثناء حتى وان شمل التغيير وزير كتلتها”، مبينا أن “أغلب الكتل السياسية تطلق في العلن شعارات تدعم وتأيد التغيير الوزاري، لكنها في الواقع لن تسمح بتمرير تلك الإصلاحات وستسخر كل إمكانياتها لتعطيل التغيير الوزاري كون ذلك لن يصب في مصلحتها”.

وأضاف السهلاني، أن “الرضوخ لإرادة الكتل السياسية وطلب مؤازرتها أو تأييدها يعني فشل أي إصلاحات أو إجراء تغيرات جوهرية مقدماً”، داعيا الكل السياسية الى “تقديم بعض التنازلات ولو لمرة واحدة لإثبات وطنيتها”.

واعتبر السهلاني، أن “أغلب الوزراء الذي تعاقبوا خلال السنوات العشر الماضية لم يصلحوا لإدارة روضه من رياض الأطفال، فكيف وهم يديرون وزارات سيادية أو غير سيادية”.

يذكر أن رئيس الوزراء حيدر العبادي دعا، في (9 شباط 2016)، إلى إجراء تغيير وزاري “جوهري” يضم شخصيات “تكنوقراط”، وفيما طالب مجلس النواب بمؤازرة الحكومة في ذلك، أكد أن العراق سيتجاوز ما سماها بـ”المحنة”.