ناسا تُطلق اسم طالب اردني على كوكب حديث الاكتشاف

2016 01 28
2016 01 28

12540Iصراحة نيوز – بادرت إدارة الطيران والفضاء الأمريكية “ناسا” الى اطلاق اسم طالب أردني من خريجي مدرسة اليوبيل التابعة لمؤسسة الملك الحسين على أحد الكواكب المكتشفة حديثا تكريما لريادته العالمية في البحوث العلمية الخاصة بالرياضيات.

واشارت وكالة ناسا على موقعها الالكتروني على الشبكة العنكبوتية أنها استخدمت اسم الطالب صلاح الدين ابو الشيخ للتعريف بالكوكب “28831 Abu- Alshaikh” “المكتشف في أيار العام 2000 من قبل فريق أبحاث مختبر” لينيار “لاكتشاف الكويكبات القريبة من الأرض.

وثمنت مديرة مؤسسة الملك الحسين هنا متري شاهين في مؤتمر صحفي اليوم الخميس، مبادرة الوكالة “التاريخية” التي تكرم الشباب الرواد من مختلف دول العالم على انجازاتهم العلمية بإطلاقها اسمائهم على كوكيبات تدور في الفضاء العالمي.

يشار الى ان الطالب ابو الشيخ حقق المركز الثاني في مسابقة انتل للهندسة التي اقيمت عام 2013 في الولايات المتحدة الامريكية متقدما على آلاف الطلبة من 71 دولة حول العالم على مشروعه لحل مسألة حسابية غير قابلة للحل، واستطاع خلال عمل 10 ساعات يوميا على مدار عام كامل ان يوجد الحل الدقيق لاحتساب مساحة الشكل وحجمه وابعاده بإشراف استاذه في مدرسة اليوبيل المهندس معن ابو محفوظ وعميد كلية العلوم في الجامعة الاردنية الدكتور شاهر المومني.

والطالب ابو الشيخ وعلى مدى الاعوام 2014 و2015 شارك في مسابقتي مركز قطر لمناظرات المدارس ومسابقة تركيا للعلوم محققا فيها الى جانب زملائه من مدرسة اليوبيل مراكز متقدمة وهو يدرس حاليا في كلية الطب بالجامعة الاردنية.

وقال أبو الشيخ ان هذا النجاح لم يكن ممكنا لولا الحرية والدعم للطلاب المبدعين وهذا ما حرص معهد اليوبيل على تقديمه، مشيرا الى انه فخور بهذا الانجاز الذي تحقق بفضل مدرستي “اليوبيل”.

وقالت مديرة مدرسة اليوبيل سهى جوعانة، انه سعيا لتحقيق رؤية جلالة الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه في الارتقاء بالعلم وتعزيز القيادة عند الشباب، يحرص المعهد الذي يضم مدرسة اليوبيل ومركز اليوبيل للتميز التربوي على توفير بيئة تعليمية متميزة توصل طلابها الى خبراء وعلماء متميزين.

واسس المعهد قسم البحث في مدرسة اليوبيل لإيمانهم بأهمية تعلم الطلاب مهارات وأساسيات البحث العلمي وبالتالي يعتبر مشروع البحث العلمي متطلبا أساسيا على جميع الطلاب تطبيقه للتخرج من المدرسة ومشروع انتل.