ندوة حول السياسة العلاجية في الأردن بكلية الدفاع الوطني

2016 10 26
2016 10 26

636130911173127086صراحة نيوز – عُقدت في كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية، اليوم الأربعاء، ندوة بعنوان ” السياسة العلاجية في الأردن وتقييم الأداء للمؤسسات الطبية الأردنية ” للدارسين في دورتي الدفاع 14 والحرب 23.

وتضمنت الندوة التي شارك فيها وزير الصحة الدكتور محمود الشيابن ومدير عام الخدمات الطبية الملكية، ورئيس جمعية المستشفيات الخاصة الدكتور فوزي الحموري، محاور السياسة العلاجية في الأردن في القطاعين العام والخاص والسياسة العلاجية في الأردن والسياسة الطبية في القوات المسلحة الأردنية.

وقال الدكتور الشياب: إن الوزارة تسعى إلى ايجاد مجتمع صحي معافى من خلال نظام صحي متكامل يعمل بكفاءة وجودة عالية، والقيام بالدور التنظيمي والرقابي على الخدمات المرتبطة بصحة وسلامة المواطن، وبالاستخدام الأمثل للموارد وبالشراكة الفعالة مع الجهات ذات العلاقة ضمن سياسة صحية شاملة.

وأشار مدير عام الخدمات الطبية الملكية: إلى الدور الكبير الذي تقوم به مديرية الخدمات الطبية الملكية من أجل الإرتقاء بمستوى الخدمة العلاجية المقدمة للمراجعين في جميع المستشفيات، والمراكز التابعة لها، ومساهمتها بتقديم الخدمة العلاجية المقدمة لطالبيها من دول الجوار، وتقديم الرعاية الطبية لهم، حيث أبرمت عدة اتفاقيات علاجية مع عدد من الدول الشقيقة والصديقة، لعلاج مرضاها الذين يتم استقبالهم في المكتب الدولي الذي أنشئ في مدينة الحسين الطبية لتسهيل مهمة المرضى غير الأردنيين.

وبين الدكتور الحموري: أن الأردن أصبح قبلة العلاج الأولى في الإقليم، ويعد الأردن أفضل مقصد للسياحة العلاجية، ومن الدول المتقدمة في ترتيب السياحة العلاجية على مستوى العالم، حيث استقبل ما يزيد عن 250.000 مريض في عام 2015 وتم انتخاب الأردن لرئاسة المجلس العالمي للسياحة العلاجية في عام 2015.

وفي ختام الندوة التي حضرها آمر الكلية، ورئيس وأعضاء هيئة التوجيه في الكلية، دار نقاش موسع، أجاب خلاله المشاركون، على أسئلة واستفسارات الحضور.