نواب يُفشلون عقد جلسة مناقشة السياسات الاقتصادية

2015 12 27
2015 12 28

imagesصراحة نيوز – قرر النائب الاول لرئيس مجلس النواب الدكتور مصطفى العماوي رفع جلسة مجلس النواب اليوم الاحد والمخصصة لمناقشة السياسات الاقتصادية للحكومة بسبب فقدان النصاب.

وشرع المجلس بمناقشة السياسات الاقتصادية للحكومة، والقت الكتل النيابية كلماتها حول البيان الذي القاه رئيس الوزراء في جلسة النواب الثلاثاء الماضي قبل ان يرفع العماوي الجلسة.

وطالبت كتل الوسط الاسلامي، النهضة، وطن، الوفاق، والاصلاح، الحكومة بتبني سياسات اقتصادية تراعي الابعاد الاجتماعية والظروف المعيشية للمواطن، والالتزام بوقف “سياسة الجباية”، ورفع الحد الادنى للاجور، وعدم رفع اسعار السلع والخدمات، والتقشف الحكومي، بالاضافة الى الاستثمار في قطاعات النقل العام، والتعليم والطاقة، بما يوفر فرص عمل، وتحصيل المبالغ المستحقة للدولة، ومعالجة عجز الموازنة وتصاعد المديونية.

ودعت كتلتا “مبادرة” النيابية والاتحاد الوطني، الى الحفاظ على وقت المجلس وإتاحة الوقت الكافي لتحليل السياسات الاقتصادية الحكومية، تمهيدا لوضع الحلول والاقتراحات خلال مناقشة مشروع قانون الموازنة العامة للدولة.

واقترح نواب في بداية الجلسة تأجيل النقاش الى حين مناقشة مشروع قانون الموازنة العامة للدولة، قبل ان يقرر المجلس رفض الاقتراح والبدء بالمناقشة بتخصيص 5 دقائق لكل كتلة و3 لكل نائب يرغب بالتحدث. وكان العماوي هنأ في بداية الجلسة الامة الاسلامية بذكرى المولد النبوي الشريف، والطوائف المسيحية بعيد الميلاد المجيد.

وكان رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة قد وجه انتقادا لوسائل الاعلام لتكرار الحديث عن فقدان النصاب القانوني مؤكدا ان فقدان النصاب القانوني حصل في الدورة الماضية لمرة واحدة من ضمن 63 جلسة تم عقدها .