هذا ما يحدث في الاربد بسبب زرائب الاغنام

2016 09 11
2016 09 11

cfصراحة نيوز – تسببت زرائب الأغنام المنتشرة في الشارع الرئيس ببلدة كفريوبا غربي إربد، بأزمة مرور خانقة، إضافة إلى تسببها بمكرهة صحية، وسط غياب تام للجهات المعنية.

واحتل أصحاب تلك الزرائب حرم الشوارع وقاموا بإنشاء أماكن مخصصة لعرض الأضاحي فيها طيلة عيد الأضحى المبارك، فيما اعتبر رئيس بلدية غرب إربد، عصام الشلول، أن هذا موسم لأصحاب تلك الزرائب وكل عام يقومون بعرض الأضاحي في الشارع الرئيس وبعد الانتهاء من العيد يزيلونها.

وأكد الشلول أن زرائب الأغنام المنتشرة في الشارع الرئيس غير حاصلة على الترخيص، مشيرا إلى أنه تم وضع محافظ إربد في صورة الأمر، إلا أنه ولغاية الآن ما تزال الزرائب منتشرة وتتسبب بأزمات مرورية خانقة، مؤكدا في الوقت ذاته أن وبدون توفير الحماية الأمنية لكوادر البلدية لا يمكن إزالة الزرائب المخالفة.

وقال إنه لا يوجد في البلدية قطع أراض لتخصيصها لعرض زرائب الأغنام فيها، وإن أصحاب الملاحم يفضلون عرضها أمام محالهم حتى تكون على مرأى من المواطنين في فترة العيد، مؤكدا أنه تم التوصل مع أصحاب تلك المحال لاتفاقات لمنع عرض الأضاحي في الشوارع إلا أنهم لم يلتزموا.

وأكد مواطنون وأصحاب محال تجارية انهم تقدموا بشكوى لبلدية إربد الكيرى حول المخاطر البيئية التي تسببها انتشار الزرائب في الشارع الرئيس، لكن البلدية لم تتخذ أي إجراء.

وقال المواطن سمير يوسف الردايدة إن الوضع في الشارع الرئيس بات لا يطاق خلال اليومين الماضيين، حيث يشهد الشارع حركة مرور كبيرة لأنه يخدم 3 ألوية وهي لواء الطيبة والكورة، بالإضافة إلى قرى غرب إربد، الأمر الذي تسبب باختناقات مرورية.

وأشار إلى أنه تم تقديم شكوى إلى بلدية غرب إربد من أجل إلزام أصحاب تلك الزرائب بإيجاد حلول لهذه المشكلة التي باتت تؤثر على الحركة المرورية، إلا أن البلدية لغاية الآن لم تحرك ساكنا والأمر يزداد سوءا يوما بعد يوم.

الغد