هل سبق وأن لوحت بيدك إلى زحل؟

2013 08 26
2014 12 14
gal.saturn.jpg_-1_-1

أصدرت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، الثلاثاء، مجموعة من الصور بأسلوب الفسيفساء “الكولاج”، والتي التقطت من بعيد، حيث تظهر جزء من النصف الغربي للكرة الأرضية.

وشارك 1400 شخص بالتقاط صور لأنفسهم كجزء من الحدث الذي حصل في 19 يوليو/ تموز الماضي، بعنوان “لوح إلى زحل”، الذي نظمته بعثة “كاسيني” التابعة لـ”ناسا”، وذلك بعدما تموضعت المركبة الفضائية “كاسيني” التي تدور حول كوكب زحل في مكانها المناسب لالتقاط صور للأرض.

وتتلخص مهمة “كاسيني” الفضائية باستكشاف نظام كوكب زحل من حيث التركيبة الداخلية، والأقمار المحيطة به، وحلقاته، ومجاله المغناطيسي.

وكانت “ناسا” قد شجعت الأشخاص على النظر والتلويح باتجاه كوكب زحل في الوقت الذي التقطت فيه الصور، ومشاركة هذه اللقطات عبر الإنترنت.

وقالت الباحثة في مشروع “كاسيني” ليندا سبيلكر في بيان صادر عن مختبر الدفع النفاث التابع لـ “ناسا”: “شكرا لكم جميعا، القريبون والبعيدون، كبارا وصغارا، بعدما شاركتم في مشروع بعثة كاسيني في تشكيل صورة لسكان الأرض.”

وأضافت: “رغم أن الأرض صغيرة جدا في الصور التي تم الحصول عليها، إلا أن البعثة أرادت تمييز كل شخص يلوح بيده من الأرض.”

وتعتبر صورة “كاسيني” لكوكب الأرض جزءًا من فسيفساء أكثر اتساعًا لنظام كوكب زحل خلال إضاءة أشعة الشمس عليه من الخلف، إذ تسلط الضوء على أصغر الجزيئات الحلقية، ما يتيح للعلماء رؤية الأنماط ضمن حلقات الغبار لكوكب زحل.