هل يتخذ العرب القرار الذي رفضه البرلمان البريطاني

2013 09 01
2013 09 05
19

توقع مراقبون ان يتخذ وزراء الخارجية العرب خلال الاجتماع الذي سيعقد في مقر الامانة العامة للجامعة العربية اليوم الاحد قرارا يدعم موقف الولايات المتحدة الأمريكية لشن حرب دولية على سوريا في ظل رفض البرلمان البريطاني اتخاذ مثل هذا القرار .

وتوقعوا في حال اتخاذهم مثل هذا القرار أن يغير من موقف الدول الغربية الرافضة لحد الان الموافقة على شن هذه الحرب وتحديدا البرلمان البريطاني وكذلك الكونغرس الأمريكي في ظل قرار رئيس الولايات المتحدة الأمريكية باراك اوباما عرض الأمر عليهم لدعم موقفه . وكانت جامعة الدول العربية اعلنت امس السبت انه تقرر عقد الدورة الاربعين بعد المئة لمجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية العرب غدا الاحد في مقر الامانة العامة للجامعة العربية بدلا من موعده المقرر الثلاثاء المقبل. وقال نائب الامين العام للجامعة السفير احمد بن حلي انه نظرا للمستجدات والتطورات المتسارعة بشأن الوضع الخطير في سوريا وبناء على اقتراح عدد من الدول العربية والمشاورات التي اجراها الامين العام للجامعة نبيل العربي مع الرئاسة الحالية للمجلس (مصر)، والرئاسة المقبلة (ليبيا)، فقد تقرر تقديم موعد اجتماع وزراء الخارجية العرب ليعقد يوم غد الاحد على ان يسبقه في صباح نفس اليوم اجتماع لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين. وسيعد المندوبون الدائمون مشروع جدول اعمال الاجتماع الذي يتضمن عددا من قضايا العمل العربي المشترك السياسية والامنية والاقتصادية وتطوير منظومة العمل العربي المشترك وفي مقدمتها تطورات الاوضاع في سوريا وتطورات الصراع العربي الاسرائيلي والمفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية وغيرها من القضايا المدرجة علي اجندة الدورة العادية لمجلس الجامعة التي تعقد عادة في شهري اذار وايلول من كل عام.