همام سعيد ينفي نعت اوباما بـ “العبد”

2013 08 26
2013 08 26

20138262013RN210نفى المراقب العام لجماعة الاخوان المسلمين الدكتور همام سعيد ازدراء الرئيس الامريكي باراك اوباما على اساس اصله الافريقي او لونه بعد عدة انتقادات وجهت له على تصريحات وصف فيها اوباما بالعبد .

واشار المراقب العام في تصريح صحفي صدر عنه الاثنين ان المقصود من تصريحاته ان الولايات المتحدة بفكرها الاستعماري تتعامل مع الشعوب كالعبيد الذين لا حقوق لهم كما تعاملت مع الشعوب الافريقية التي اخضعت لنظام العبودية بما فيها من تنكر لحقوق الانسان .

ولفت الى ان بعض المعلقين اخرج تصريحاته عن سياقها لان التمييز بين الناس على اساس اصولهم والوانهم واجناسهم من اعظم الجرائم التي حرمها الله .

ووكان القيادي في الحركة الاسلامية ارحيل غرايبة انتقد اطلاق وصف “عبد” على الرئيس الامريكي باراك اوباما بسبب لونه واعتبره “امر مشين”.

فيما يلي نص التصريح :

إن ما ورد على لساني من وصف الرئيس الأمريكي بالعبد؛ قد أخرجه بعض المعلقين عن سياقه، حيث فُهم منه أنني أتكلم عن اللون أو الأصول الإفريقية، وهذا لا يخطر على بال مسلم، فضلاً أن يخطر على بال المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين، لأن التمييز بين الناس على أساس ألوانهم وأصولهم وأجناسهم من أعظم الجرائم التي حرمها الإسلام، لقوله تعالى: ((يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم))، وقول النبي صلى الله عليه وسلم: (لا فضل لعربي على أعجمي ولا لأبيض على أسود إلا بالتقوى)،

إذ المقصود من كلامي أن الولايات المتحدة بفكرها الاستعماري تتعامل مع الشعوب كالعبيد الذين لا حقوق لهم، كما سبق تاريخياً أن تعاملت مع الشعوب الأفريقية التي أُخضعت لنظام العبودية في أسوأ فترة عرفها تاريخ البشرية، بما فيها من استعباد وتنكر لحقوق الإنسان.