هيئة الاتصالات “جائزة لأفضل مشغل اتصالات خلوي في المملكة”

2016 11 26
2016 11 26

dfr6صراحة نيوز – توقّع الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم قطاع الاتصالات د.غازي الجبور يوم أمس اطلاق جائزة أفضل مشغل اتصالات خلوي في المملكة من ناحية جودة الخدمة نهاية الربع الاول من العام المقبل.

وقال الجبور في تصريحات لـ “الغد” بان هذه الجائزة التي استحدثتها الهيئة وأعلنت عن التوجّه بخصوصها العام الحالي تهدف إلى تحريك المنافسة بين المشغلين بناء على مبادئ الجودة وخدمة للمستخدم ومساعدته على بناء قرارات الاشتراك في خدمات الصوت أو البيانات اعتمادا على الجودة.

وأوضح الجبور بأن الهيئة وضعت المشغلين بصورة هذا التوجّه ، مشيرا إلى أن هذه الجائزة ستتضمن آلية تشمل فحوصا ميدانية لجودة خدمات الصوت والبيانات لمختلف المشغلين في مختلف مناطق المملكة : العاصمة عمان، والمحافظات، لافتا إلى أن هذه الفكرة لن تفيد المواطن والمستخدم فقط، بل انها ستقود إلى تحقيق اهداف تفيد الشركات في تحسين خدماتها وزيادة تنافسيتها بناء على معايير مهمة تعزز ولاء المستخدم لها مثل جودة الخدمة وحل الشكاوى.

ويأتي ذلك في وقت تعتبر فيه الدراسات المحايدة سوق الاتصالات المحلية من الأكثر تنافسية في المنطقة العربية، وتظهر فيه الارقام الرسمية بان عدد اشتراكات الخدمة الخلوية يقدر اليوم بنحو 15 مليون اشتراك، وان عدد مستخدمي الإنترنت يتجاوز الـ 8 ملايين مستخدم.

الى ذلك أكّد الجبور بان الجائزة ستنقسم إلى خمسة جوائز فرعية من حيث الجودة هي : جائزة لخدمات الصوت في عمان، جائزة لخدمات الصوت في المحافظات، جائزة لخدمات البيانات في عمان، جائزة لخدمات البيانات في المحافظات، وجائزة تقييم المستخدم بشكل عام.

واشار إلى أهمية هذه الخطوة في مساعدة المستخدم على تقييم جودة خدمات الاتصالات المختلفة :الصوت والبيانات في ظل زيادة اعتماديته في حياته اليومية الاجتماعية والعملية على خدمات الاتصالات المتنقلة وخدمات الإنترنت عريضة النطاق.

وتنسجم هذه الخطوة من قبل الهيئة مع أهداف الهيئة العامة وتوجهاتها العام الحالي للتركيز أكثر على جودة خدمات الاتصالات، وتعزيز دورها في مجال حماية مصالح المستفيدين، حيث كانت “الهيئة” عملت في وقت سابق في اجراءات متعددة لتعزيز قدرات الهيئة الفنية في مجال جودة الخدمة (qos) بما يشمل تزويدها بالأجهزة الحديثة لقياس ومراقبة جودة الخدمات المقدمة للموطنين، ومراقبة الترددات والمرخصين، ولتمكين الهيئة من استقطاب الكفاءات الفنية الضرورية، ومضيها في العمل على إجراء مسوحات ميدانية لقياس جودة خدمات الاتصالات الخلوية لكل من الصوت والبيانات (objective measurements) في جميع محافظات المملكة، وتطبيق أحدث الممارسات العالمية في تقييم جودة الخدمة، وإدخال منظور جودة التجربة للمستفيد (quality of experience) وتقييم الشبكة من خلال استخدام مؤشرات الجودة الرئيسية (kpis).

ولتعزيز دور الهيئة وتمكينها في مجال قياس جودة خدمات الاتصالات، تقوم هيئة الاتصالات على تنفيذ حزمة من المشاريع الممكنة في هذا الاتجاه منها: إنشاء مركز مراقبة مركزي في الهيئة لتقييم جودة الخدمة يعتمد على توزيع عدد من المجسات الثابتة (Probes) في مختلف مناطق المملكة والتي تعمل على قياس الجودة بشكل مستمر والاطلاع على النتائج بشكل مباشر (Live Monitoring)، تطبيق احدث الممارسات العالمية في تقييم جودة الخدمة، وإدخال منظور جودة التجربة للمستفيد (Quality of Experience) وتقييم الشبكة من خلال استخدام مؤشرات الجودة الرئيسية (KPIs).