وزارة السياحة انهت تنفيذ مشروع تأهيل وتحسين المنطقة المحيطة بمسجد عجلون …

2014 07 21
2014 07 21

171صراحة نيوز – كشف وزير العمل ووزير السياحة الدكتور نضال القطامين في تصريح صحفي اليوم الاثنين عن ان وزارة السياحة انهت تنفيذ مشروع تأهيل وتحسين المنطقه المحيطه بمسجد عجلون بنسبة 100% ضمن مشروع السياحة الثالث الذي تم تنفيذه في اواسط خمسة مدن هي الكرك ، السلط ، مادبا ، جرش ، عجلون .

واوضح القطامين ان المشروع المنفذ بلغت قيمة مخصصاته (2.780) مليون دينار اردني تم تمويله من قبل حكومة المملكة الاردنية الهاشمية بموجب قرض من البنك الدولي بنسبة (85%) من المشروع وخزينة المملكه الاردنيه الهاشميه بنسبة (15%) من المشروع .

واشار القطامين الى ان مشروع السياحة الثالث تضمن ثلاث مراحل وهي ساحة المسجد وشارع سوق الخضار ومجمع الحافلات حيث ترتبط هذه المواقع مع بعضها بصورة عضوية ومتكاملة.

واكد على ان الوزارة تركز على الاهتمام بالبنى التحتية بحيث تكون مؤهلة لخدمة السياحة في هذه المحافظة والعمل على إيجاد المشاريع الجاذبة للحركة السياحية وتطويرها لتنمية المنطقة وتوفير فرص العمل بحيث يكون مردود هذه المشاريع ايجابيا على المواطنين وأبناء المجتمع المحلي ولتكون نقطة جذب سياحي محليا واقليميا ووليا نظرا للمقومات الموجوده فيها .

وثمن القطامين الجهود التي بذلتها وزارة السياحة والاثار العامة بكافة كوادرها التي عملت على إدارة وتنفيذ المشروع الذي يهدف الى الحفاظ على الطابع الحضري والهوية التاريخية للمدينة العريقة وتعزيز مكانتها المتقدمة على خارطة السياحة الوطنية والعالمية بما يعود بالنفع والفائدة على ابناء المدينة سواء من الناحية الاقتصادية او من حيث حصولهم على مستوى افضل للخدمات والبنية التحتيةكما ثمن واثنى على جهود ومتابعة الجهات المعنية واللجنة المشرفة المشتركة من الدوائر المعنية والمجتمع المحلي التي ساهمت في انجاز الاعمال المطلوبة والتي اثمرت عن تسريع الاعمال المنفذة رغم كل المعيقات.

كما يهدف المشروع بجميع مستوياته الى اعادة وسط المدينة التاريخي الى وظيفته المركزية كهمزة وصل بين مختلف اجزاء المدينة من خلال الحفاظ على هويته الحضرية والتاريخية والى تنشيط الحركة التجارية والسياحية في منطقة وسط المدينة التاريخي وتوفير البيئة الداعمة لأفكار ومشاريع واستثمارات ابنائها بما يدعم الوضع الاقتصادي للمدينة والسكان وتعزيز العلاقة المميزة التي تربط ابناء المدينة بمدينتهم ويبعضهم البعض وبالضيوف الزائرين من خارجها والحفاظ على ذاكرتهم الجماعية عبر المحافظة على تراث مدينتهم وطابعها المعماري بما يمثله من قيمة تاريخية ورمزية .

وتضمن المشروع تطوير المنطقة المحيطة بمسجد عجلون الكبير وتنظيف وتجميل المباني التجارية وكذلك وضع لوحات وقارمات موحدة على المحلات التجارية وسط مدينة عجلون وتحسين مداخل بعض المناطق وسط مدينة عجلون وبناء الأدراج حول مسجد عجلون الكبير وتعبيد الشوارع وسط المدينة والمؤدية إلى مدينة اربد وعين جنا وكذلك تعبيد شارع الكنائس وتجميله بواسطة بناء جدار من الحجر.وأشتمل المشروع على إقامة ساحة كبيرة أمام المسجد بالإضافة إلى بناء مصلى للنساء ووحدات صحية ومظلات وعلى تجميل المنطقة الواقعة ما بين كنيسة سيدة الجبل في عنجره إلى وسط مدينة عنجرة والى عجلون ومن ثم إلى شارع القلعة.

وبين القطامين انه من المشاريع التي ستنفذتها وزارة السياحة والآثار العامة في محافظة عجلون مشروع تحسين وتطوير الخدمات في المنطقة بين مركز الزوار وقلعة عجلون الممول من الموازنة العامو ومن المشاريع الممولة من صندوق التنمية الكويتي لعام2013 مشروع السياحة البيئية الزراعية ( متنزه اشتفينا ) ومشروع مسار اشتفينا السياحي