وضع النساء في المهن المحاسبية في جامعة الشرق الأوسط

2013 08 07
2013 08 07

rashaة نوقشت في جامعة الشرق الأوسط رسالة تتميز بندرتها في الوطن العربي ناقشت موضوع وضع النساء في قطاع المهن المحاسبية للطالبة رشا قاسم. و قد هدفت الدراسة إلى اسكتشاف وضع النساء في المهن المحاسبية في الأردن و ذلك من خلال دراسة الفروق بين الرجال و النساء العاملين في المهن المحاسبية من ناحية الصفات الشخصية للفرد و ظروف العمل ومدى تأثير ذلك على الرواتب و التطور الوظيفي للجنسين و احتمالية وجود تمييز ضد المرأة في ذلك، كما كان من أهداف الدراسة مقارنة وضع النساء في المهن المحاسبية في الأردن مع مثيلاتهن في الدول المتقدمة. وتميزت الرسالة بكونها من الدراسات النادرة في اقسام المحاسبة في الجامعات العربية التي اتبعت منهجية نوعية من خلال اجراء 31 مقابلة مفصلة مع عينة من الرجال والنساء من العاملين في مجالات محاسبية ومن ثم تحليل تفاصيل المقابلات باستخدام تحليل التماثل. و قد أظهرت النتائج وجود فروقات بين الرجال و النساء العاملين في المهن المحاسبية و ذلك لأسباب متعددة منها طبيعة الفرد و ثقافة المجتمع الأردني و كذلك مدى إمكانية التأقلم مع ظروف العمل، و أن هذه العوامل تسبب فجوة بين الرجال و النساء و شيء من التمييزضد النساء فيما يتعلق بالرواتب و التطور الوظيفي. كما اظهرت النتائج أن التمييز ضد النساء في المهن المحاسبية، و إن كان ظاهرة عالمية، إلا أنه في الأردن أكبر منه في الدول المتقدمة بسبب التقاليد الاجتماعية و الظروف الخاصة بسوق العمل. و قد اختتمت الدراسة باقتراح عدد من التوصيات لأجل تحسين وضع النساء في المهن المحاسبية في الأردن و التقليل من الفجوة بينهن و بين أقرانهن من الرجال في مجال الرواتب و التطور الوظيفي و آثار ظروف العمل على الأداء. وتألفت لجنة المناقشة من الدكتور مضر عبداللطيف مشرفا ، والدكتور إسماعيل أحمرو و الدكتورة سوزان عبد أعضاء.