وفد سينمائي صيني يزور وزارة الثقافة

2013 10 30
2013 10 30

23عمان  – صراحة نيوز –  بحث امين عام وزارة الثقافة مأمون التلهوني اليوم الاربعاء مع وفد صيني برئاسة نائب المدير العام لمديرية السينما في هيئة الدولة لابي كانغ مجالات التعاون الثنائي بين البلدين في مجال الدراما وانتاج الافلام السينمائية.

وأتفق الجانبان بحضور السفير الصيني في عمان يوي شياو يونغ، على اعداد مذكرة تفاهم بين الطرفين لغايات التنسيق وبحث مجالات التعاون بين البلدين.

وقدم التلهوني خلال الاجتماع الدعوة للمنتجين والمهتمين بالسينما في الصين لزيارة الاردن والاستفادة من التسهيلات الاستثمارية والتصوير في المملكة، شاكرا للوفد الدعوة التي قدمها الى الفنانين الاردنيين لزيارة الصين والاطلاع على صناعة الافلام والسينما والدراما فيها.

وفيما يخص الدراما التلفزيونية بين التلهوني ان الاردن في السبعينيات كان الدولة رقم واحد عربيا اذا استثنينا مصر، ولكن ونتيجة ظروف المنطقة تراجعت الدراما، وانحسرت هذه الصناعة مشيرا الى ان الوزارة تعمل على دعم نقابة الفنانين لإعادة الالق للدراما الاردنية.

وبين ان موضوع السينما سينضم الى البرنامج التنفيذي للتعاون في العام المقبل مشيرا ان الاردن يفتح الابواب امام المستثمرين الصينيين في هذا المجال.

بدوره، قدم كانغ شكره للحكومة الاردنية على اقامة اسبوع الفيلم الصيني في الاردن، مبديا استعداد الصين للتعاون مع الاردن في مجال انتاج الافلام وصناعتها والتصوير في اماكنها، مرحبا بإقامة اسبوع للفيلم الاردني في الصين، داعيا الفنانين الاردنيين لحضور مهرجان الافلام الصينية والاطلاع على صناعة الافلام في الصين والتطور الذي حققته.

واشار كانغ الى ان صناعة الافلام في الصين تطورت تطورا كبيرا بعد العام 2003 حتى اصبحت الصين ثالث دولة في العالم في انتاج الافلام، وفي العام الماضي انتجت 745 فيلما، مبينا ان سوق الافلام في الصين هو ثاني اكبر سوق في العالم ويوجد 18 الف شاشة لعرض الافلام في المدن و 50 الف شاشة لعرض الافلام في الارياف، في حين حققت الافلام المعروضة 3 مليارات دولار امريكي.