وفد كنسي يصل الاردن للاطلاع على خدمات الإغاثة الكاثوليكية

2016 02 20
2016 02 20

IMG_9301_resizeصراحة نيوز – وصل إلى المملكة، مساء أمس الجمعة، وفد كنسي من مؤسسة خدمات الإغاثة الكاثوليكية، وذلك بهدف الإطلاع على ما تقدمه جمعية الكاريتاس الأردنية، الذراع الاجتماعي للكنيسة الكاثوليكية في الأردن، من خدمات واضحة للأخوة المهجرين واللاجئين من العراق وسورية. IMG_9132_resize وضم الوفد رئيس الأساقفة بول كوكلي، رئيس مجلس إدارة المؤسسة، والمطران غريغوري منصور، مطران أبرشية بروكلين المارونية وعضو مجلس الأمناء، وهو كذلك الأمين العام للعرب المسيحيين والكنائس الشرقية في الولايات المتحدة، إضافة إلى عدد من أعضاء مجلس إدارة المنظمة الكاثوليكية الخيرية. IMG_9163_resize وقام الوفد، صباح اليوم السبت، بزيارة المستشفى الإيطالي، وسط العاصمة، حيث تقصى هناك على الأقسام الطبية للمستشفى وكوادرها وشكرهم على كافة الجهود الإنسانية التي يبذلوها. فيما توجه بعدها إلى مركز جمعية الكاريتاس المجاور للمستشفى، والذي يراجعه أعداد كبيرة من اللاجئين من مختلف الجنسيات. كما قام بزيارة مطعم الرحمة، في جبل اللويبدة، الذي يقدّم وجبة طعام مجانية يومياً للأسر العفيفة والمحتاجين، في بادرة تقوم عليها مطرانية اللاتين والكاريتاس. IMG_9194_resize وبعد الظهر، توجّه الوفد إلى بلدة ناعور، جنوب عمّان، حيث تفقد مدرسة للطلاب السوريين في دير اللاتين، وهي واحدة من عشرات المدارس التي تعمل على خدمة الطلاب السوريين في المملكة، سواء من الناحية التعليمية أو الدعم النفسي، وذلك بإشراف من الكاريتاس الأردنية. وبحضور الأب رفعت بدر، كاهن الرعية ومدير المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام، شارك الوفد بالقداس الإلهي في كنيسة قلب يسوع الأقدس بحضور عدد من العائلات المسيحية التي هجّرت من الموصل وضواحيها قبل عام ونصف. IMG_9202_resize وفي تصريح صحفي  قال المطران بول كروكلي: “عندما نزور الأردن نتبارك بهذه القداسة الموجودة هنا ونحن فخورون بما يقدمه الأردن من خدمات جليلة للإخوة المهجّرين، وهذا عمل إنساني مشرّف، يظهر الصورة الحقيقية للأردن أمام العالم أجمع”. تابع “أن زيارة الوفد إلى الأردن تأتي للوقوف على ما تقدمه جمعية الكاريتاس من خدمات وبخاصة للمهجرّين من العراق واللاجئين من سورية، مضيفاً أننا “سنستمر بدعم الجمعية لما تقدمه من رعاية صحية أو تربوية أو مواد غذائية”. IMG_9214_resize من جانبه، أشاد وائل سليمان، مدير الكاريتاس الأردنية، بزيارة وفد مؤسسة خدمات الإغاثة الكاثوليكية في أمريكا، مشيراً أنه “كجمعية كاثوليكية تسعى إلى التعاون بأكمل وجه مع كل الأطراف الصديقة، فالكاريتاس الأردنية التي أسست عام 1967، تنسق دائماً عملها مع كل المؤسسات الوطنية من أجل التعاون على خدمة الفقراء والمرضى بشتى احتياجاتهم”. وتابع “إننا نرتبط بعلاقات صداقة وشراكة مع المكاتب الدولية للكاريتاس وبالأخص في الوقت الراهن حيث تضاعفت علينا المسؤولية. كما أننا نتعاون مع مؤسساتنا المحلية على تقديم كل مساعدة ودعم للأشقاء الذين وجدوا في مملكتنا الحبيبة الحضن الدافئ والآمن”.