وفد نقابة الصحفيين يعود جرحى غزة بمدينة الحسين الطبية

2014 07 26
2014 07 26

635419884866440000عمان – صراحة نيوز – زار نقيب الصحفيين الزميل طارق المومني وعدد من اعضاء مجلس النقابة ولجنة فلسطين في النقابة اليوم السبت الجرحى الفلسطينيين في مدينة الحسين الطبية الذين أصيبوا جراء العدوان الاسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.

واطمأن الوفد على اوضاع المصابين في مختلف الأقسام الطبية واطلع على الخدمات العلاجية التي تقدم لهم واستمع الى شرح من مدير عام الخدمات الطبية الملكية اللواء الطبيب خلف الجادر السرحان عن أحوالهم الصحية.

وقال اللواء السرحان انه وبتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني القائد الأعلى للقوات المسلحة ومتابعة مستمرة من رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق اول الركن مشعل محمد الزبن بتسهيل وتقديم العون الطبي لمعالجة الجرحى والمصابين من أبناء قطاع غزة فانه يرقد الآن على سرير الشفاء في مدينة الحسين الطبية 15 من الجرحى والمصابين الفلسطينيين الذين تعذر تقديم الخدمة الطبية لهم في المستشفى الميداني العسكري الاردني في غزة جراء إصاباتهم البليغة من بينهم نساء واطفال يمثلون الدفعة الأولى والثانية والثالثة التي تتلقى العلاج اللازم في المملكة.

واضاف انه تم تعزيز طواقم المستشفى الميداني العسكري في غزة بكوادر طبية متخصصة تقتضيها طبيعة الظروف التي يمر بها الاهل هناك، وكذلك تعزيزه بالمعدات والأجهزة الطبية والعلاجات اللازمة، مشيرا الى ان المستشفى يشتمل على 40 سريرا و8 اسرة للعناية الحثيثة، وبلغت اعداد مراجعيه منذ بدء العمل به في العام 2009 اكثر من 1220240، وتم إدخال 11155 حالة ، واجرت كوادره اكثر من 7231 عملية كبرى و11155 عملية صغرى ومتوسطة،وقام بعدد من حالات الاخلاء الجوي والبري.

بدوره قال الزميل المومني ان وقوف الاردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني الى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق والجهود المتواصلة التي يبذلها للتخفيف من معاناة الأهل في قطاع غزة ليس جديدا، فهذا البلد يقف دائما الى جانب القضايا العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية، مشيدا بالدور الكبير الذي تقوم به كوادر الخدمات الطبية الملكية بعلاج جرحى العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة وبجهود طواقم المستشفى الميداني الأردني والخدمات التي تقدمها على كافة المستويات من أجل التخفيف من معاناة الأهل في القطاع والتخفيف من الأعباء التي يتحملها القطاع الصحي الفلسطيني.