1.9 مليون طالب وطالبة يلتحقون بمدارسهم

2016 09 01
2016 09 01

تنزيلصراحة نيوز – يلتحق اليوم الخميس ما يزيد على 1.9 مليون طالب وطالبة بالمدارس الحكومية والخاصة، ومدارس الثقافة العسكرية ووكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفسطينيين (الاونروا)؛ إيذانا ببدء العام الدراسي 2016 / 2017.

وتعمل وزارة التربية والتعليم على متابعة مستوى الجاهزية والاستعدادات الإدارية والفنية اللازمة للعام الدراسي الجديد التي كانت بدأتها مبكرا من خلال خطة عمل حددت فيها المهام والأدوار بشكل واضح سواء في المركز أو الميدان التربوي.

واكد الناطق الرسمي باسم “التربية” وليد الجلاد أن الوزارة أنهت استعداداتها للعام الدراسي الجديد، مشيرا الى تشكيل غرفة عمليات خلال العطلة الصيفية تابعت ميدانيا اجراءات الصيانة واستلام المدارس الجديدة وتسليم الأثاث المدرسي والكتب المدرسية والاحتياجات من الكوادر التعليمية والإدارية، وتوزيع المنقولين خارجياً والمعينين الجدد، اضافة إلى اجراء التنقلات الداخلية في مديريات التربية والتعليم.

وقال الجلاد، ان الوزارة استلمت 17 مدرسة جديدة وإضافات صفية لمدارس قائمة، وأجرت الصيانة المدرسية اللازمة لـ 765 مدرسة بكلفة 6.5 مليون دينار، موضحا أن الوزارة استوعبت الزيادة الطبيعية في أعداد الطلبة سواء طلبة الصف الأول الأساسي وعددهم 190 ألفا، أو تلك الناجمة عن الانتقال من المدارس الخاصة.

وأضاف، ان الوزارة أتاحت “الفرصة لجميع الطلبة غير الأردنيين، المقيمين في المملكة بمن فيهم السوريون الالتحاق بمدارسها، سواء بزيادة عدد الشعب الصفية في مدارسها الصباحية، أو من خلال تحويل 102 مدرسة جديدة إلى نظام الفترتين، ليصبح عدد المدارس ذات الفترتين 200 مدرسة في مختلف مناطق المملكة”، في وقت عملت الوزارة خلال العطلة الصيفية على “تعيين حوالي 2000 معلم ومعلمة من التخصصات التعليمية المختلفة التي تحتاجها المدارس”.

وبين أن الوزارة رفدت الميدان التربوي هذا العام بالأثاث المدرسي الجديد بما قيمته 12 مليون دينار وبتجهيزات ومعدات بقيمة 200 ألف دينار وحواسيب بقيمة ثلاثة ملايين دينار، وزودت المديريات باحتياجاتها من الكتب المدرسية حيث قامت بطباعة 38.6 مليون نسخة كتاب بكلفة تقدر بحوالي 13 مليون دينار.

وأشار الجلاد إلى أن الوزارة شكلت غرفة عمليات مركزية وتم تعميم أرقام هواتفها على مديري الإدارات ومديري التربية والتعليم، وتم نشرها في وسائل الإعلام لتلقي الاستفسارات والملاحظات حول المعيقات وايجاد الحلول المناسبة لها.

وأشار إلى أن الوزارة كانت اطلقت حملة “العودة للمدارس.. التعليم للجميع”، بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلم (اليونيسف)، بداية آب (أغسطس) الماضي، بهدف الوصول الى كل طفل في عمر المدرسة بالأردن ممن لم يلتحقوا بالمدارس لتشجيعهم على التسجيل، والتأكيد على الاطفال الملتحقين خلال العام السابق لمتابعة تحصيلهم الاكاديمي في المدارس للعام الدراسي الجديد.

الى ذلك، قرر نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات وزير التربية والتعليم محمد الذنيبات تشكيل فرق عمل ميدانية لزيارة مديريات التربية والتعليم ومدارسها في مختلف محافظات المملكة، بهدف الاطلاع على واقعها ولضمان سير سليم للعمل فيها مع بدء العام دراسي جديد.

وأكد الذنيبات ضرورة التأكد من توفر البيئة التعليمية المناسبة في المدارس ورصد التحديات التي قد تواجهها، و إيجاد الحلول المناسبة لها ميدانيا، والتواصل مع مديري التربية والتعليم وغرفة العمليات المركزية التي شكلت لهذه الغاية.