155 المجموع التراكمي للامطار في الطفيلة

2013 12 17
2013 12 17

18 الطفيلة – صراحة نيوز –  ضاعفت العاصفة الثلجية التي شهدتها محافظة الطفيلة الأيام الماضية الكميات التراكمية للأمطار، لتصل الى 155 مليمترا، ما يبشر بموسم زراعي مميز، سيما للزراعات الحقلية والشجرية المثمرة، وفق مدير زراعة الطفيلة المهندس جمال العوران.

وقال المهندس العوران، ان كميات الأمطار والثلوج التي هطلت على أرجاء واسعة من الطفيلة خلال الأيام الماضية تجاوزت 70 مليمترا إضافة إلى الثلوج المتراكمة، كما بلغت الكميات المتدفقة على سد التنور حوالي مليون متر مكعب من المياه منذ بداية الموسم المطري، وفق مصادر وزارة المياه والري.

ولفت المهندس العوران الى أن الأمطار والثلوج التي شهدتها انحاء واسعة من الطفيلة، ستسهم كذلك في رفد المخزون الجوفي للمياه خاصة في المنطقة الشرقية من المحافظة ونمو المراعي الطبيعية، وزيادة تدفق ينابيع المياه، في وقت بلغت كميات الأمطار التي استوعبتها الحفائر الترابية التي أقامتها مديرية زراعة الطفيلة من خلال المشروعات المختلفة في المناطق الشرقية، نحو 300 ألف متر مكعب من مياه الأمطار ستفيد مربي المواشي خلال فصلي الربيع والصيف، في حين أقيمت في لواء بصيرا سدود ترابية مثيلة.

وأشار العوران إلى ان مديرية زراعة الطفيلة باشرت بجولات ميدانية لتفقد أحوال المزارعين والوقوف على أوضاعهم بعد العاصفة الثلجية، لافتا إلى انه لم يتم التبليغ عن أي أضرار لدى المزارعين جراء المنخفض الجوي الذي اثر على المحافظة، مثلما لم يتم التبليغ عن تساقط أي أشجار حرجية على شبكات الكهرباء خلال الايام الماضية، وذلك لقيام المديريات الزراعية بقص وتقليم الأشجار التي كانت تعيق مسار خطوط وشبكات الكهرباء، فيما شكلت مديرية زراعة الطفيلة فرقا ميدانية لمراقبة الغابات الحرجية مزودة بمركبات وغرف طوارئ لوقف التحطيب الجائر للأشجار الحرجية تعمل على مدار الساعة.