25 مليون يورو مساعدات المانية اضافية للمملكة

2014 02 17
2014 02 17

110عمان – صراحة نيوز

بحث وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور ابراهيم سيف يوم الاثنين 17/2/2014 مع وزير التنمية والتعاون الاقتصادي الألماني في عمان الدكتور جيرد مولر والوفد المرافق له، العلاقات الثنائية بين البلدين، وتناول اللقاء علاقات التعاون الاقتصادي بين البلدين وآليات تعزيزها والبناء عليها في المجالات الاقتصادية والتنموية، وأطلع الوزير سيف السيد مولر على الوضع الاقتصادي والمالي في المملكة ومجمل التحديات التي تواجهها المملكة وبالأخص الناجمة عن الظروف التي تمر بها المنطقة والجهود التي تبذلها الحكومة الأردنية في المضي قدماً بتنفيذ الإصلاحات السياسية والاقتصادية.

كما بحث وزير التخطيط والتعاون الدولي مع السيد مولر المساعدات المالية والفنية الألمانية المقدمة للأردن، والمساهمة في تمويل المشاريع التنموية ذات الاولوية، حيث تتركز المساعدات الالمانية للأردن في مجالات المياه والصرف الصحي وكفاءة الطاقة والتغير المناخي، بالإضافة الى سبل توسيع مجالات التعاون بين البلدين لتشمل قطاعات أخرى.

واعلن مولر عن تقديم الحكومة الالمانية مساعدات اضافية للأردن بقيمة 25 مليون يورو منها 15 مليون يورو لدعم قطاع المياه ومبلغ الـ (10) مليون يورو  الباقية من خلال منظمة اليونيسف التابعة للأمم المتحدة  وذلك لمساعدة المملكة في مواجهة الاعباء المتزايدة نتيجة استضافة اللاجئين السوريين.

وقدم وزير التخطيط والتعاون الدولي الشكر للحكومة الألمانية على الدعم الانساني للاجئين السوريين في المنطقة، حيث تطرق الوزير سيف خلال لقاء الوزير مولر والوفد المرافق التحديات الاقتصادية الراهنة والتبعات الإنسانية والمالية التي يتحملها الأردن نتيجة الأوضاع السائدة في المنطقة، ومن ضمنها استضافة أعداد كبيرة من الأشقاء السوريين وأثارها المرتدة على المملكة، والتي أضافت أعباءً إقتصادية وإجتماعية جديدة على الموازنة، وضغوطات على البنية التحتية والخدمات وعلى قطاعات التعليم والصحة والمياه ولا سيما في مناطق الشمال والوسط والمجتمعات المستضيفة للاجئين السوريين، كما أوجز الوزير سيف للوزير الضيف حول الخطة الوطنية لتمكين المجتمعات المستضيفة للاجئين السوريين معرباً عن أملة بإيجاد السبل الكفيلة لتقوية وتعزيز التعاون مع المانيا في هذه المجالات.

من جانبه اكد الوزير مولر على عمق العلاقات الاقتصادية والتنموية مع الاردن، حيث يعتبر الاردن كشريك تنموي مميز، وشكر الاردن على استضافة اللاجئين السوريين والتبعات التي يتحملها الأردن نتيجة استضافة أعداد كبيرة من الأشقاء السوريين وأثارها على المملكة.

من الجدير بالذكر بأن المانيا من اكبر الدول الداعمة للمملكة على الصعيد الثنائي وتنقسم المساعدات الى منح ومساعدات فنية وقروض تفضيلية ومبادلة دين بالإضافة الى الدعم التي تقدمة من خلال الاتحاد الاوروبي، وبناءً على البرنامج التنموي للأعوام (2012-2014) تقدم المانيا للأردن التزام بمبلغ (88,6) مليون يورو لدعم مشاريع اساسية في قطاعات حيوية كالمياه والصرف الصحي والطاقة بما فيها مشاريع كفاءة الطاقة. كمنا تم تقديم مساعدات اضافية في عام 2013 بلغت (74,55) مليون يورو.