28 مليون يورو إضافية من الاتحاد الأوروبي لدعم الاستجابة الإنسانية للأزمة السورية في الأردن

2015 11 01
2015 11 01

481صراحة نيوز – يخصص الاتحاد الأوروبي 28 مليون يورو إضافية كمساعدات إنسانية لدعم اللاجئين السوريين والمجتمعات المضيفة لهم في الأردن، وبهذا تصل المساعدة الإنسانية الشاملة التي قدمها الاتحاد الأوروبي منذ بداية الأزمة السورية إلى 198 مليون يورو.

وسيكون الهدف الرئيسي من التمويل الجديد مساعدة المنظمات الشريكة في إعداد أسر اللاجئين الأكثر عوزاً لفصل الشتاء من خلال توفير المساعدات النقدية لأغراض التدفئة, والبطانيات, والمستلزمات المنزلية. وسيغطي التمويل الإضافي أيضاً الاحتياجات الأساسية للاجئين والمجتمعات المضيفة، مثل الإيجار, والرعاية الصحية, والتعليم.

ويأتي الدعم الجديد الذي أعلنه مفوض الاتحاد الأوروبي للمساعدات الإنسانية وإدارة الأزمات، كريستوس ستايليانيدس، خلال زيارته إلى الأردن وسط تدهور الأوضاع الإنسانية للاجئين السوريين في الدول المجاورة.

وقال ستايليانيدس, مفوض الاتحاد الأوروبي: “إن أزمة اللاجئين السوريين قد دخلت فعلاً عامها الخامس وأصبحت احتياجات اللاجئين والمصاعب التي يواجهونها أكبر من أي وقت مضى. فمع اقتراب فصل الشتاء، ستكون الحياة اليومية أكثر صعوبة، وهذا هو السبب الذي يجعل هذه المساعدات مهمةً جداً.

“إن الاتحاد الأوروبي ملتزم التزاماً كاملاً بإيجاد حل سياسي للأزمة السورية لأن ذلك هو السبيل الوحيد لوضع حد لهذه المأساة التي تعتبر أكبر مأساةٍ إنسانيةٍ في عصرنا. وفي هذه الأثناء، سنظهر تضامننا بصفتنا أكبر جهة مانحة وسنقوم بتكثيف مساعداتنا لأولئك الذين في أمس الحاجة إليها.

في الأردن، الذي يستضيف أكثر من 629000 لاجئ سوري مسجل، زار المفوض ستايليانيدس مخيم الزعتري, أكبر مخيم للاجئين في البلاد، والتقى مع اللاجئين الذين استفادوا من مساعدات الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك الأسر التي تعيش في المجتمعات المضيفة في المفرق. كما ناقش الآثار الإنسانية للأزمة السورية مع المسؤولين الحكوميين.

وسيسافر المفوض ستايليانيدس إلى لبنان، والذي يستضيف نسبة لعدد اللاجئين للفرد الواحد أكبر تجمع للاجئين السوريين.