36.1 مليون دينار أرباح البنك الأهلي للعام 2012 قبل الضريبة

2013 02 10
2013 02 10

حقق البنك الاهلي الاردني ارباحا بلغت 36.1 مليون دينار قبل الضريبة للسنة المالية المنتهية في 31 كانون اول 2012، كما اظهرت البيانات المالية نموا في كافة مؤشراته الرئيسية، مما يعكس استجابة البنك للنمو المضطرد في اعماله وتوسيع قاعدة عملائه، كما يعكس متانة وقوة مركزه المالي.

استطاع البنك ان يحقق صافي ارباح قبل الضريبة مبلغ 36.1 مليون دينار، مسجلا بذلك ارتفاعا في ارباحه بالمقارنة مع نفس الفترة من عام 2011 بنسبة بلغت 7.4% وارباح ما بعد الضريبة بمبلغ 25.5 مليون دينار مقارنة مع 23.2 مليون دينار في العام 2011، وبنسبة نمو بلغت 9.9% الى جانب تسجيل ارتفاع ملحوظ في اجمالي موجوداته التي بلغت قيمتها نحو 2.657 مليار دينار اردني وبنسبة نمو بلغت 1.6% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

هذا وشمل النمو خلال فترة المقارنة ذاتها كافة قطاعات البنك، حيث زاد حجم التسهيلات الائتمانية المباشرة، فبلغ (بالصافي) حوالي 1.281 مليار دينار بنمو قدره 8.6% عن نهاية عام 2011، كما زاد حجم ودائع العملاء حتى بلغ 1.797 مليار دينار وبنمو قدره 5.4% عن نهاية العام 2011، واضافة الى ذلك فقد تحسنت نسبة الديون غير العاملة منسوبة الى اجمالي حجم التسهيلات بالانخفاض الى ما نسبته 9.1% وقد جاءت هذه النسب جميعها لتعكس مدى الكفاءة في ادارة الموجودات والمطلوبات وجودة التوظيف لدى البنك الاهلي الاردني.

وقال رئيس مجلس ادارة البنك الاهلي الاردني – الدكتور رجائي المعشر بان هذه النتائج المالية الايجابية تبرهن على ثقة العملاء الراسخة بالبنك، كما انها تعتبر ثمرة لتطبيق الاستراتيجية والمنهجية الكفؤة والبرامج الفاعلة للبنك والمنبثقة من شعار (قوتي للتغيير) والذي بات يمثل بدوره الدعامة القوية لتميز البنك ومحافظته على مكانته الريادية ومواصلة تطوير ادائه.

واضاف الدكتور المعشر “نتطلع قدما نحو تحقيق المزيد من النجاحات والانجازات التي ترضي مساهمينا وعملائنا وموظفينا، وذلك من خلال الالتزام باستراتيجية البنك المدروسة بعناية والتي تتميز بمرونتها لمواجهة اية ظروف، وعبر مواصلة التطوير في مختلف اعمال البنك وباقة خدماته ومنتجاته لتلبية مختلف المتطلبات على كافة المستويات بالانسجام مع افضل معايير الجودة العالمية”.

واضاف بقوله: “لقد حقق البنك خلال عام 2012 جملة الاهداف التي وضعناها مركزين جهودنا خلاله على استغلال فرص النمو وتعزيز حضورنا في السوق المحلية وخدمة عملائنا، الى جانب تركيزنا على تحقيق التوازن في الميزانية وجودة الاصول وادارة المخاطر بشكل فاعل. وسنبذل المزيد من الجهود لتحقيق افضل الانجازات خلال عام 2013 لنظل خيار العملاء الاول وشريكهم المصرفي الحقيقي”.

ومما يذكر بأن البنك الاهلي الاردني يتميز بامتلاكه لقطاعات بنكية عديدة متخصصة تقدم خدمات مبتكرة كالخدمات المصرفية الخاصة بالشركات الكبيرة والشركات الصغيرة ومتوسطة الحجم، وخدمات الافراد والخدمات الاستثمارية والخدمات المصرفية الشخصية والخدمات المصرفية الخاصة وخدمات التأمين المصرفي والتأجير التمويلي وغيرها من الخدمات الاخرى.

“علما بان هذه النتائج اولية وخاضعة لموافقة السادة البنك المركزي الاردني حسب الاصول”