تجمع ابناء عشائر الطفيلة يثمنون خطاب الملك في مؤتة

2013 06 18
2013 06 18

499ثمن تجمع ابناء عشائر محافظة الطفيلة للاصلاح مضامين الخطاب الذي القاه جلالة الملك عبد الله الثاني في حفل تخريج الفوج السادس والعشرين لضباط جامعة مؤتة / الجناح العسكري .

واكدوا في بيان اصدره التجمع انهم سائرون على خطى جلالته الحكيمة خدمة للوطن والمواطن والأمتين العربية والإسلامية  مطالبين الحكومة  بالعمل على تطبيق القانون على الجميع وخاصة من تسول له نفسه المساس بهيبة الدولة أو أحداث الفوضى والعنف وتخريب الممتلكات الخاصة والعامة.

وتاليا نص البيان

بسم الله الرحمن الرحيم

تجمع أبناء عشائر محافظة الطفيلة للإصلاح بيــــــان رقم (94) أيها الأردنيون الأوفياء

لقد تابعنا في التجمع باهتمام خطاب جلالة الملك بمناسبة تخرج الفوج السادس والعشرون لجامعة مؤتة الجناح العسكري وذلك يوم الأحد الموافق 16\6\2013م والذي تحدث فيه جلالته عن الشؤون الداخلية والاقليمية من أبرزها محاولة البعض تعطيل عملية الإصلاح واعتقاد البعض أن المناخ الديمقراطي السائد والتعامل الحضاري مع المواطنين ضعفا ووهنا من الدولة متناسين أن الدولة أقوى من الجميع وأنه يجب أن تسود العدالة والمساواة وتوزيع مكتسبات التنمية وتطبيق القانون على الجميع كما وضح جلالته أهمية مؤسسة العشيرة في بناء الدولة الأردنية الحديثة وان العنف المجتمعي والجامعي و بكل إشكاله دخيلا على عاداتنا وقيمنا ومبادئنا وأن العشيرة لم تكن يوما مصدرا للعنف كما أكد جلالته انتمائه وأعتزازئه بالعشيرة الأردنية الواحدة وفي الشؤون الخارجية نبه جلالته لموضوع الأزمة السورية واللاجئين وضرورة المساعدة والتعاون من قبل المجتمع الدولي . كما وأكد جلالته دعمه الثابت والمستمر اتجاه القضية الفلسطينية وان أية علاقة بين الأردن وفلسطين لن تكون إلا من خلال الشعبين وبعد إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية وأن أي حديث عن موضوع الوطن البديل مرفوض وأنه مجرد أوهام . أيها الأردنيون الأوفياء أننا في التجمع ومن خلال قراءتنا المتأنية لخطاب جلالته الشامل والذي لم يترك فيه أي تساؤل لم يجب عليه نجد بما لا يدع مجالا للشك بان هذه الرؤية تمثل خارطة طريق للعبور بنا إلى أردن أكثر تقدما واستقرارا كما أننا في التجمع نؤكد سيرنا على خطى جلالته الحكيمة خدمة للوطن والمواطن والأمتين العربية والإسلامية . وعليه فأننا في التجمع نطالب الحكومة بالعمل على تطبيق القانون على الجميع وخاصة من تسول له نفسه المساس بهيبة الدولة أو أحداث الفوضى والعنف وتخريب الممتلكات الخاصة والعامة.

عاش أردن سداً منيعاً عصياً على كل الحاقدين اللجنة التنفيذية للتجمع صـــدر في الطفيـلة الاحد الموافق 16\6\2013 م