4 نصائح حتى لا تتدمر ميزانية العيد

2013 08 07
2014 12 14
shoppingeid

مع اقتراب عيد الفطر المبارك، تعلن الأسرة الاردنية حالة من الطوارئ القصوى، خاصة وأن عيد الفطر المبارك له سبل انفاق عديدة، فربة المنزل تضطر لشراء اللحوم وأطعمة العيد المختلفة فضلاً عن ملابس الأولاد، وهدايا العيد الأخرى، وديكورات المنزل وغيرها من المتطلبات الهامة لأي بيت في العيد، الأمر الذي يكلف الزوج الكثير من الأموال، ولكن هناك عدة طرق من أجل اقتصاد هذه الميزانية أهمها

1- الذكاء الشرائي حاولي أن تشتري لأولادك الملابس التي يمكن أن تلبس بأكثر من طريقة وشكل، مثل البنطلونات الجينز، فهي عملية ويمكن أن تلائم أي لون من البلوزات أو البديهات الموجودة في البيت، كما يمكن أن تختاري المحلات التي تبيع بأسعار الجملة أو المحلات التي بها تخفيضات وعروض فهي ستوفر لكِ مبلغ جيد، يمكن أن تستخدميه في مصاريف أخرى.

2- التنزه في الأماكن الاقتصادية إذا كانت ميزانية العيد لا تكفي من أجل السفر والخروج مع الأولاد في أماكن غالية الثمن مثل الفنادق أو الملاهي، يمكنك التنزه في العيد في أماكن الطبيعة، مثل الحدائق، أو الأماكن التاريخية، واطلقي العنان لأطفالك للعب والجري، ومعرفة حضارة بلادهم، فمن جهة ستوفري مبلغ جيد من المال، فضلاً عن أنكِ سوف تعلمي أطفالك ثقافات ومعلومات جديدة.

3- صناعة اليد بدلاً من شراء اكسسوارات الملابس بأسعار خيالية، يمكنك أن تتعلمي صناعة الحلي بنفسك، فهي صناعة سهلة جداً، فبقليل من الخرز يمكن عمل العقود والغوايش، وبعجينة السيراميك تصنع دبابيس الطرح وعمل إضافات لتوك شبك الشعر، وببواقي القمصان الحريرية والمصنعة من الستان يمكن تصنيع توك الشعر، والأفكار كثيرة على الإنترنت، اقتبسي منها ما يناسبك.

4- الاكتفاء الاكتفاء نوع من أنواع الاقتصاد في المصاريف، بهدايا بسيطة للأطفال استبدلي العيدية، فمثلا اشتري بالجملة ‘توك’ شعر للبنات، ولعب صغيرة الحجم للأولاد مثل العربات والكرات أو الميداليات، ولا تنسي شراء متر أو مترين من قماش الهدايا وتقطيعه بالمقص المسنن، ثم ضعي الهدية مع حلوى وبعض الفيشار ووزعيها على الصغار فذلك سيشعرهم فرحة مختلفة عن العيدية.