5 قتلى و4 هجمات انتحارية قرب حدود سوريا

2016 06 27
2016 06 27

7c1374fc-bfb5-425d-9f68-8c40a7266d1fصراحة نيوز – هزت سلسلة تفجيرات انتحارية متتالية بلدة القاع اللبنانية قرب الحدود السورية. وأفاد شهود عيان بأن التفجيرات وقعت قرب مركز للجمارك اللبنانية، فجر الاثنين، حوالي الساعة الرابعة بالتوقيت المحلي.

وأشارت الوكالة الرسمية إلى مقتل 5 مدنيين و4 انتحاريين، وإصابة 15 شخصاً بجروح في 4 تفجيرات انتحارية متتالية. وقد تم نقلهم إلى مستشفى البتول في الهرمل. وأوضحت أن التفجيرات وقعت بشكل متتالٍ بحيث فصلت 10 دقائق بين كل انفجار.

إلى ذلك، قال مصدر أمني لفرانس برس، إن “عبوة ناسفة انفجرت فجرا في بلدة القاع في منطقة البقاع (شرق  لبنان)، تلاها أكثر من تفجير انتحاري”. في وقت أكد الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني جورج كتانة “مقتل 8 أشخاص على الأقل، بينهم 3 انتحاريين، وإصابة 15 آخرين بجروح”.

وفي تفاصيل تفجيرات القاع، أشارت الوكالة الوطنية للإعلام إلى أنه حوالي الرابعة من فجر الاثنين شعرت عائلة المواطن طلال مقلد بحركة غريبة في محيطها، فخرج الشاب شادي مقلد لاستكشاف الأمر، وتبادل إطلاق النار مع أحد المسلحين الذي رمى باتجاهه قنبلة يدوية، هرع على إثرها الاأهالي إلى المكان، وعندها فجر الانتحاري نفسه بين الجموع موقعا إصابات، وتوالت بعدها التفجيرات.

من جهته، قال رئيس بلدية القاع، إن “العمليات الانتحارية وقعت داخل البلدة عند الرابعة من فجر اليوم الاثنين والقتلى من المدنيين والحزن يسود البلدة”.

من جانبه، حذر الجيش_اللبناني من احتمال وجود مزيد من الانتحاريين في المنطقة، وطالب المدنيين بالتزام منازلهم.

يذكر أن بلدة القاع تقع قرب قضاء 3بعلبك في محافظة بعلبك- الهرمل، القريبة من  الحدود_السورية.