69 مدرسة في بادية المفرق لم ينجح منه احد

2015 07 29
2015 07 29

_32387_hyti89dpصراحة نيوز – أظهرت نتائج امتحان الثانوية العامة “التوجيهي” للدورة الصيفية في مديريتي التربية والتعليم بلواءي البادية الشمالية الشرقية والغربية في محافظة المفرق بوجود 69 مدرسة لم ينجح أحد من طلابها.

وفي التفاصيل أظهرت النتائج في مديرية التربية والتعليم في لواء البادية الشمالية الشرقية وجود 50 مدرسة لم ينجح فيها أحد من الطلبة من أصل 75 مدرسة وبنسبة نجاح بلغت قرابة 7% ، بحسب مدير التربية والتعليم في لواء البادية الشمالية الشرقية الدكتور رياض شديفات .

وعزا شديفات ارتفاع هذه النسبة لعدة عوامل أبرزها أسس الإكمال والرسوب ونقص الكوادر والكفاءات وغياب بعض الطلبة عن امتحانات الثانوية العامة ما ساهم برفع النسبة ، فضلا عن الثقافة المجتمعية وانخفاض دافعية الطلبة للتنافس على النجاح .

ولفت إلى أن هذه الأسباب ليست وليدة الساعة وإنما هي أسباب تراكمية ، مؤكدا أن المديرية ستعمل على تحليل شامل لنتائج الثانوية العامة وبما يتيح اتخاذ التدابير اللازمة حيالها .

وأوضح أن هناك 1200 طالبا وطالبة ضمن نظام الدراسة الحكومية تقدموا للامتحان و 500 طالبا وطالبة تقدموا وفق نظام الدراسة الخاصة .

وكانت امتحانات الثانوية العامة للدورة الصيفية من العام الماضي أدت إلى وجود 23 مدرسة لم ينجح فيها أحد من أصل 75 مدرسة ، فيما عزت المديرية آنذاك في تحليل للنتائج إلى ضعف التأسيس في المرحلة الأساسية وتدني مستوى الخبرات وقلة عدد الطلبة التي تولد عنها محدودية التنافس ورفض العمل من قبل الخبرات التعليمية في المناطق النائية ما استدعى تعيين حديثي التخرج من الجامعات في تلك المناطق ، فضلا عن وجود ضعف لافت في التأسيس لدى طلبة المرحلة الأساسية ما يعتبر عاملا مهما في تدني مستوى الطلبة في المراحل التعليمية اللاحقة التي سيبنى عليها مستقبل الطلبة . إلى ذلك أكد مدير التربية والتعليم في لواء البادية الشمالية الغربية الدكتور صايل الخريشا أن هناك 19 مدرسة ثانوية لم ينجح من طلبتها أحد في امتحان الثانوية العامة من أصل 59 مدرسة ، وبنسبة نجاح بلغت 13% لدى نظام الدراسة الخاصة و 12% لدى نظام الدراسة الحكومية .

وقال الخريشا أن 1871 طالبا وطالبة تقدموا للامتحان للدورة الصيفية الحالية من بينهم 452 وفق نظام الدراسة الخاصة و179 طالبا وطالبة من اللاجئين السوريين .

ولفت إلى أن أسباب هذا الوضع يعود إلى ضعف قدرات بعض المعلمين وعدم تعاون المجتمع المحلي مع المدرسة ونسبة غياب لدى بعض الطلبة عن الامتحان وثقافة الغش التي كانت سائدة في السابق ، فضى عن دور مدارس مخيم الزعتري للاجئين السوريين والتي ساهمت بتخفيض نسبة النجاح حيث نجح 9 طلاب سوريين من أصل 179 طالبا وطالبة .

وأشار الخريشا إلى أن كوادر المديرية بدأت العمل الحثيث في تحليل شامل لنتائج الثانوية العامة الحالية من مختلف جوانبها.