78 شخص قتلتهم السيول والفيضانات في العراق ومصر والاردن واليمن

2015 11 06
2015 11 06
ae567b140c697c2d199d1842e0a8735a1b36c955صراحة نيوز – رصد – أدت موجة أمطار تجتاح عددا من دول العالم العربي الى وفاة العشرات وإصابة آخرين جراء السيول والفيضانات والكوارث الطبيعية الناجمة عن السيول، وخاصة في الأردن، مصر، العراق، واليمن وعمان اللتان أيضا اجتاحهما إعصار تشابالا قبل أيام.

وفي مصر، أعلنت وزارة الصحة عن وفاة 17 على الأقل وإصابة العشرات في محافظتي البحيرة والغربية نتيجة الأطار الجارفة التي غمرت المحافظات بالسيول الجارفة. وأضافت الوزارة في بيان مساء أمس الخميس أن محافظة البحيرة شهدت وفاة 15 وإصابة 27 آخرين منذ أول أمس الأربعاء وحتى الآن، فيما شهدت محافظة الغربية حالتي وفاة وإصابة واحدة.

تويتر

وأعلنت السلطات المصرية عن رفع حالة التأهب في المستشفيات والمراكز الطبية بسبب رداءة الأحوال الجوية في مصر، فيما شهدت عدة شوارع مركزية في كبرى المدن المصرية شللا تاما في حركة المرور نتيجة الفيضانات.

وفي العراق، أعلنت وزارة الصحة العراقية أمس الخميس أن 58 عراقيا على الأقل قتلوا بصعقات كهربائية أثناء هطول أمطار غزيرة وفيضانات شهدها العراق الأسبوع الماضي، ما يترجم تدهور الخدمات العامة في البلاد. وبحسب المتحدث باسم الوزارة أحمد الرديني، فإن 58 شخصا توفوا بسبب “صعقات كهربائية”.

وأدت أمطار غزيرة هطلت لأيام إلى فيضان نظام الصرف الصحي في العاصمة بغداد ومناطق أخرى من البلاد. وأظهرت أشرطة فيديو بثت على الإنترنت جثث أشخاص، يفترض تعرضهم لصعقات كهربائية، يجري انتشالها من شوارع غارقة في المياه.

ومع استمرار هطول الأمطار، دعت وزارة الكهرباء المواطنين إلى الحذر في التعامل مع شبكة توزيع الكهرباء وأسلاكها وأعمدتها ومحولاتها. وتظهر كوابل كهربائية متدلية في الشوارع، في حين يوفر أشخاص يديرون محولات كهرباء بمقابل، التيار الكهربائي معوضين بذلك نقص خدمات الشبكة العامة.

أما في الأردن، فقد لقي ثلاثة أطفال مصرعهم غرقاً في منزلهم نتيجة الامطار الغزيرة التي هطلت على العاصمة الأردنية بغزارة. وقالت مصادر في الدفاع المدني إن وفاة الاطفال الثلاثة نجمت عن تدفق المياه إلى منزل في الطابق الأرضي في إحدى البنايات في عَمان مما ادى إلى وفاة الاطفال الثلاثة أثناء نومهم. وأوضحت مصادر الدفاع المدني أن العديد من الانفاق والشوارع الرئيسية في عمان اغلقت تماما بسبب غزارة الأمطار.

ثمانية قتلى في اليمن وثلاثة في الأردن

تويتر

وفي الخليج العربي الذي اجتاحه إعصار شابالا في الأيام الماضية، لقي ثمانية أشخاص مصرعهم على الأقل وأصيب أربعون آخرون بجروح في إعصار نادر ضرب السواحل الجنوبية الشرقية لليمن الأسبوع الحالي، حسبما أعلن مسؤول أمس الخميس.

وقال وكيل محافظة حضرموت للشؤون الفنية محمد العمودي إن حصيلة ضحايا إعصار تشابالا في محافظة حضرموت وصلت الى ثمانية قتلى، خمسة منهم غرقا وثلاثة بسقوط منازل على رؤوس ساكنيها، بالإضافة الى 40 مصابا بينهم ثلاث حالات حرجة.

وأشار العمودي لوكالة فرانس برس الى أن حوالى “ثلاثة آلاف أسرة نزحت خلال الاعصار، وهناك أضرار كبيرة لحقت بالبنية التحتية من الجسور والشوارع والكهرباء والاتصالات، إضافة الى تهدم جزئي وكلي لمنازل في مدينة المكلا والشحر وميفع”.

من جانبه، قال محافظ حضرموت عادل محمد باحميد في بيان على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك إن الفرق الفنية بدأت بإصلاح الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية.

وأدى الاعصار الذي تشكل فوق بحر العرب، الى إصابة أكثر من 200 شخص خلال مروره في جزيرة سقطرى اليمنية الواقعة في المحيط الهندي قبالة سواحل اليمن، بينما تراجع تأثير الاعصار على سلطنة عُمان التي كان من المتوقع ان يصل الى سواحلها كذلك.

وإلى ذلك، تحذر دائرة الأرصاد الجوية في عدد من عواصم دول العالم العربي من موجة فيضانات وسيول جديدة يتوقع أن تجتاح المنطقة من جديد يوم الاثنين المقبل، وخاصة في العراق، فيما يتوقع أن يستمر هطول الأمطار الغزيرة في عدد من الدول العربية اليوم الجمعة وسط تخوفات من تشكيل سيول جارفة جرّاء الأمطار الغزيرة.

تويتر