ألوان ابداعية لفرقة “صمود للدبكة الشعبية” وشعراء جرشيون تتعانق على “المسرح الشمالي”

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الأحد 22 يوليو 2018 - 1:33 صباحًا

صراحة نيوز – تعانقت الوان ابداعية، قدمتها؛ فرقة “صمود للدبكة الشعبية الفلسطينية” القادمة من مدينة بيرزيت في فلسطين، وقصائد شعراء جرشيين 

على المسرح الشمالي في مدينة جرش الأثرية مساء امس الجمعة، ضمن فعاليات مهرجان جرش للثقافة والفنون في دورته الــ33.

واستهلت فعاليات “الشمالي” امس بأمسية شعرية ادارها الدكتور علي المومني وشارك فيها شعراء من جرش ضمن البرنامج الثقافي المحلي وهم الشعراء؛ ميسون النوباني وطارق بنات وياسر ابو طعمة والدكتور عطاالله الزبون.

وقرأت في الامسية الشاعرة النوباني عددا من قصائدها الوجدانية التي تنوعت بين الشعر العمودي والتفعيلة .

كما قرأ الشاعر بنات 8 مقطوعات شعرية قصيرة (ومضات شعرية) من شعر النثر والتفعيلة تنوعت بين الوجداني والعاطفي 

ومنها “غياب” و”شوق” و”فوضى” و”تخاطر” و”نيران” و”طال الغياب” ليختتم الامسية التي حضرها عدد كبير من الجمهور.

وقرأ الشاعر ابو طعمة قصيدة وطنية طويلة من الشعر العمودي بعنوان “على أجنحة الشوق” اهداها الى القابضين على الجمر في مدينة القدس، ليختتم الامسية الشعرية الشاعر الزبون بعدد من القصائد النبطية الوجدانية والعاطفية.

وتلا الامسية الشعرية استعراض فني راقص لفرقة صمود قدمت فيه عددا من اللوحات الفنية الراقصة التي تنهل من الموروثين الشعبيين الاردني والفلسطيني وموروث بلاد الشام،  بمصاحبة الموسيقى والغناء ومنها لوحات “العرس والزفاف” و”حبل مودع” و”الحصاد”، وقدمت منفردة احدى عضوات الفرقة اغنية تتحدث فيها عن احتلال فلسطين منذ وعد بلفور الى يومنا هذا، ومقاومة الشعب الفلسطيني للاحتلال الاسرائيلي.

كما قدمت الفرقة لوحات فنية استعراضية بمصاحبة الغناء تتحدث عن نضالات الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي ورفضه للاستلام وتعهده بعدم الرحيل من فلسطين. 

وفي ختام فعاليات الفقرتين على المسرح الشمالي، سلم مدير ثقافة جرش الدكتور عقلة القادري دروع المهرجان التكريمية للشعراء المشاركين ولفرقة صمود.

وضمن فعاليات نقابة الفنانين الاردنيين في المهرجان، استهلت مساء امس على الساحة الرئيسة في المدينة الاثرية الامسيات الغنائية لعدد من الفنانين الاردنيين، وسط حضور من جمهور الساحة ورواد المهرجان.

2018-07-22 2018-07-22
صراحة الاردنية