أمام الرئيس ” خارطة طريق لاستقطاب اطباء الاختصاص في وزارة الصحة”

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الخميس 29 أغسطس 2019 - 12:24 صباحًا

صراحة نيوز – بقلم  الدكتور عبد الرحمن المعاني

خبير ومستشار الادارة الصحية 

حسب رؤية وزارة الصحة فان توفر العامل البشري الطبي المتخصص يعتبر اهم عنصر في المنظومة الصحية للعمل بكفاءة وجودة عالية ضمن رسالة شاملة لعمل الوزارة في تقديم خدمة خدمه صحيه بعدالة وجودة عالية وبالاستخدام الامثل للموارد البشرية.

وللعمل على توفير الكادر المتخصص المؤهل المدرب فانة يجب العمل على استقطاب اطباء على مستوى عالي من الكفاءة ضمن خطوات فنية محددة وعلى النحو التالي:

تحليل واقع الحال

1- نقاط القوة.

2- نقاط الضعف.

3- التعرف على الفرص.

4- التعرف على التهديدات. 

تحديد نقاط القوة وعلى النحو التالي :

1- ادارة داعمة

2- نظام الحوافز 

3- شراء الخدمات عقود

4- برامج الاقامة

5- وجود تخصصات فرعية في مستشفيات وزارة الصحة ومستشفى الامير حمزة

تحديد نقاط ضعف : 

1- ضعف الاقبال على التخصصات النادرة

2- عدم كفاية المخصصات المالية المرصودة للحوافز 

3- عدم كفاية المخصصات المالية للايفاد الخارجي

4- عدم كفاية المخصصات لشراء الخدمات

5- تدني الرواتب في وزارة الصحة مقارنة مع القطاعات الاخرى

تحديد الفرص :

1- العمل على اتفاقيات التدريب مع الجامعات وكليات الطب والخدمات الطبية

2- وجود اطباء عامين من ابناء المناطق النائية ممكن تاءهليهم داخليا وخارجيا

3- وجود مخزون من الطب العام في ديوان الخدمة المدنية

تحديد التهديدات :

1- ارتفاع الرواتب في الدول المجاورة

2- تفاوت مستوى الرواتب بين القطاعات الصحية في المملكة

3- زيادة الطلب على الاطباء الاردنيين في دول الخليج نظرا للسمعة الطيبة الجيدة

4- صعوبة الحصول على مواقع تدريب في الخارج في مجال الاختصاص. 

اما واقع الحال بخصوص احتياجات الوزارة من اطباء الاختصاص فهو على النحو التالي : العدد المتوفر من اطباء الاختصاص 974، العدد المطلوب لجميع الاختصاصات في مستشفيات الوزارة 2277، اذا المطلب 1303 اخصائي لسد حاجة الوزارة من جميع الاختصاص وفي كافة مستشفيات الوزارة.

ولسد حاجة الوزارة من اطباء الاختصاص فانه من الافضل وضع خطة استقطاب مكونة من ثلاثة مستويات:

أ) قصيرة المدى ب) متوسطة المدى ج) طويلة المدى

خطة قصيرة المدى تتلخص بالأنشطة التالية:

1- التعيين من خلال ديوان الخدمة المدنية

2- التعيين المباشر من خلال الوزارة. 

3- شراء الخدمات الاختصاصات النادرة. 

4- تغطية المستشفيات بالأطباء من خلال التعاون مع القطاعات الصحية الاخرى. 

5- تطبيق برنامج الطبيب الزائر.

6- امكانية تعيين اطباء اختصاص غير اردنيين.

خطة متوسطة المدى تتلخص بالأنشطة التالية:

1- زيادة اعداد الاطباء المقبولين في برنامج الاقامة في كافة التخصصات بمقدار عشرين بالمئة.

2- التوسع في زيادة قبول الاطباء في برنامج الاقامة لتخصصات النادرة مثل: طب الاسرة، الطب الشرعي، المختبرات الدم، الاسعاف والطوارئ، التخدير. 

3- عمل برنامج التدريب الفرعي الداخلي في مستشفيات الوزارة ومستشفى الامير حمزة.

4- التدريب في اختصاص فرعي خارج الوزارة وداخل المملكة مع قطاعات اخرى الخدمات الطبية، المستشفيات الجامعية. 

5- رفع سقف مخصصات الحوافز من صندوق القادرين.

خطة طويلة المدى تتلخص بالأنشطة التالية:

1- الابتعاث الخارجي للاختصاصات الطبية مع التركيز على الاطباء حديثي التعيين لمن داخل الوزارة.

2- ابتعاث اطباء ابناء المناطق النائية حسب الاحتياج في مناطقهم داخلي وخارجي من غير المعينين قبل التعيين لمن يحصل على قبول. 

3- عقد اتفاقيات دولية بهدف تيسير الابتعاث والحصول على مواقع تدريبية. 

4- دراسة امكانية منح حوافز للناطق النائية. 

5- التعيين بواسطة العقود بصرف النظر عن ديوان الخدمة المدنية. 

6- وضع فروق في الرواتب والمكافئات حسب المناطق. 

اعداد الاطباء المقترح والتكلفة التقديرية الاجمالية المتوقعة لخطة الابتعاث الداخلي والخارجي لأطباء وزارة الصحة للأعوام 2019/2023 

العدد

الموضوع

200

الابتعاث الخارجي

200

الابتعاث الداخلي

400

المجموع

علما سيتم توزيع عدد الأطباء سواء في الابتعاث الداخلي او الخارجي على الاختصاصات المختلفة و ضمن الخطة الخمسية الممتدة من 2019 الى 2020 وحسب الحاجة الفعلية للاختصاصات ومدى توفر المخصصات المالية و توفر مراكز تدريبية داخلية و خارجية اخذين بعين الاعتبار ان مدة الابتعاث للموفدين متفاوتة من سنة ل أربع سنوات.

الية اختيار مرشحين للابتعاث

أولا: ابتعاث خريجي التوجيهي للجامعات الاردنية حسب النقاط التالية: 

1- تحديد الاماكن المحتاجة 

2- الطلب من وزارة التعليم العالي تخصيص مقاعد الابتعاث حسب المناطق التي تحددها الوزارة 

3- طلب من وزارة التربية و التعليم أصحاب الاولوية للمناطق حسب معدلات الثانوية العامة 

4- الاعلان عن توفر المقاعد في المناطق المستهدفة واستقبال الطلبات 

5- الاختيار حسب العلامات 

6- يلتزم المبعوث بالخدمة بالوزارة وحسب الاحتياج

ثانيا: ابتعاث الى برنامج الاقامة في المستشفيات الجامعية 

1- تحديد الاختصاصات المطلوبة من قبل الوزارة و يتم تزويد المستشفى الجامعي المختص

2- الطلب من المؤسسات الاكاديمية تخصيص مقاعد في برنامج الاختصاص العالي بحيث يتم دفع راتب الطبيب المتدرب من نفقات الابتعاث في الوزارة 

3- تقوم الجامعة بقبول المبعوثين تنافسيا وحسب العلامات وتعطى الاولوية لأبناء المناطق التي تحددها الوزارة 

4- يلتزم المبعوث بالخدمة في الاماكن التي تحددها الوزارة 

5- الابتعاث الى القطاعات الصحية المحلية (الجامعية و الخدمات الطبية الملكية و مستشفى الأمير الحمزة) في التخصصات الطبية الفرعية 

6- تقوم الوزارة بتحديد احتياجاتها من التخصصات الفرعية 

7- الطلب من الجامعات والخدمات الطبية الملكية و مستشفى الامير حمزة تخصيص اماكن تدريب في التخصصات الفرعية 

8- تختار الوزارة من الاختصاصين المؤهلين للابتعاث تنافسيا على يلتزم المبعوث بالخدمة في الوزارة

ثالثا: الابتعاث الخارجي خريجين البكالوريوس

1- الاعلان في الصحف الرسمية 

2-تخصيص مقاعد لكل منطقة

3- يتم القبول للبعثة تنافسيا و بدون تعيين

4- يعطى المقبول ورقة ابتعاث مبدئي 

5- يقوم المبعوث بالحصول على القبول من المراكز علمية تعترف بها الوزارة

6- اصدار القرار النهائي بالابتعاث في التخصص و المكان المحددين مقابل الكفالات و الالتزامات المطلوبة

المطلوب لتنفيذ الخطة: 

1- الموافقة على الخطة 

2- رصد المبالغ المطلوبة

3- الايعاز لوزارة التعليم العالي بتخصيص مقاعد في التخصصات الطبية للمناطق النائية و التي تحددها وزارة الصحة 

4- الموافقة على الابتعاث خارج اطار ديوان الخدمة المدنية

نضع خطة الطريق لاستقطاب وترغيب الاطباء للعمل في وزارة الصحة وذلك لمحاولة سد النقص الحاصل حاليا في فئة اطباء الاختصاص ولجميع الفروع لعلى وعسى ان يكون هناك نتائج ايجابية يلمسها المواطن الاردني الذي يحتاج منا كل الرعاية والعناية وخاصة الصحية والطبية وهذه الخطة موضوعة بطريقة فنية قابلة للتنفيذ وقياس مدى الفاعلية حسب المعايير الموضوعة وفي كل مرحلة من مراحل تنفيذ الخطة وعلى مدى خمسة سنوات فترة تنفيذ الخطة ان بدا بتنفيذها هذه السنة ضمن مستويات مختلفة قصيرة المدى متوسطة المدى طويلة المدى وكوني عملت في القطاع الصحي الحكومي ارغب في ان يكون هناك نقلة نوعية طبية لا بل ثورة بيضاء طبية تؤدي في النهاية الى نتائج محددة وملموسة في التطور والتحسن في جميع مناطق المملكة نظرا للشمولية والتكاملية في عناصرها راجيا من الله سبحانه وتعالى ان تنال اهتمام ورعاية وعناية صاحب القرار والعناية دولة رئيس الوزراء والذي يحرص على ان يكون الاردن متميز ومتطور في كافة القطاعات وخاصة الصحية حتى يكون هذا القطاع قدوة لباقي القطاعات الاخرى في التطور والتحسن وكذلك مطلوب من الجميع دعم ومساعدة خطة استقطاب الاطباء الاختصاص في وزارة الصحة كون الوزارة لا تستطيع النهوض بالقطاع الصحي منفردة فهناك قطاعات اخرى حكومية من واجبها دعم ومساندة وزارة الصحة لان الخدمة العامة هي خدمة تكاملية تشاركية تعاونية وهذا يصب كلة في قناة تعاون وتكامل القطاع العام وكذلك لا ننسى القطاع الخاص الداعم والمشارك في هذا المجال. 

متمنيا على دولة رئيس الوزراء ان يوعز لكافة الجهات ذات العلاقة واصحاب الاختصاص التعاون فيما بينها لإنجاح هذه الخطة كونه حريص كل الحرص على تطوير القطاع الصحي وتحسينه وذلك تنفيذا لكتاب التكليف السامي الذي يطلب من رئيس الوزراء النهوض بالمستوى الصحي في كافة المناطق وخاصة النائية وذلك حتى توفر الجهد والوقت والمال على المواطن ودولته حريص جدا على هذا الموضوع. 

املا ان يكون في هذا الجهد اضافة نوعيه في تطوير الكادر البشري في القطاع الصحي والطبي علما ان هذا المقال هو ملخص لهذه الخطة والتي ممكن ان تكون خطة وطنية وعلى استعداد ان يتم تزويد دولة رئيس الوزراء بالخطة كاملة يتم الاستفادة منها في تطوير المنظومة الصحية الوطنية ان شاء الله……..والله من وراء القصد. 

وللحديث بقيه……..

2019-08-29
صراحة الاردنية