أهالي معان من مديرية الدرك: خلف جلالة الملك قولاً واحداً

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الأحد 7 أبريل 2019 - 4:54 مساءً

صراحة نيوز – التقى المدير العام لقوات الدرك اللواء الركن حسين محمد الحواتمة، اليوم الأحد، في مبنى المديرية العامة، وفداً من أبناء المجتمع المحلي لمدينة معان.

وأكد الوفد الضيف التفافهم حول القوات المسلحة الأردنية والأجهزة الأمنية، ووقوفهم قولاً واحداً، وصفاً واحداً، خلف جلالة الملك عبدالله الثاني، في مواقفه الرافضة لأي مساس بقيم وثوابت الوطن والأمة.

من جانبه بين اللواء الركن الحواتمة أن تحقيق أمن الوطن، وحفظ سلامة المجتمع والدفاع عن قيمه، مسؤولية مشتركة، يمثل المواطن أساسها ومحورها.

وقال الحواتمة إن المواطن محل اهتمام جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإن قوات الدرك مستمرة في تعزيز نهج التواصل، تنفيذاً للتوجيهات الملكية السامية، وتعزيزاً للمسؤولية الوطنية.

وأضاف الحواتمة أن للمجتمع دور مهم يؤديه لضمان استدامة الأمن والاستقرار، وهذا يتطلب منا جميعاً العمل على تطوير أساليب التعاون، ودعم الشراكات الهادفة لتعزيز الأمن المجتمعي الذي يشكل رافعة أساسية للتنمية في المحافظات.

وأعرب الوفد الزائر من أهالي معان، عن اعتزازهم بالجهود المبذولة من قوات الدرك وأدوارها البارزة في تحقيق الأمن والاستقرار من خلال العمل الأمني الشامل لكافة النواحي الاجتماعية والإنسانية، الأمر الذي يسهم في الوقاية من وقوع الجريمة أصلاً.

وأكد الحضور بأن مدينة معان حالها كحال جميع مدن المملكة وقراها، تلتف كالسوار من المعصم حول القوات المسلحة والأجهزة الأمنية، وتمضي خلف جلالة الملك عبدالله الثاني في مساعيه وجهوده الشجاعة في الدفاع عن المقدسات، وعن ثوابت الأمة وقضاياها العادلة.

وبحث الحضور سبل تطوير أوجه الشراكة البناءة بين المجتمع المحلي في مدينة معان وقوات الدرك من خلال عدد من المبادرات والمشاريع المجتعية، التي تسهم في تحقيق الأمن الاجتماعي، من خلال النشاطات الثقافية والتوعوية والرياضية خاصة لدى فئة الشباب.

وضم الوفد الزائر عدداً من الوجهاء، والناشطين الاجتماعيين، والأكاديميين، وممثلين لقطاعات مختلفة من أهالي معان.

2019-04-07 2019-04-07
صراحة الاردنية