تهديكم أورنج الأردن، بالتعاون مع وزارة الثقافة، أغنية

أين حقوق شركات الوساطة الماليه في قضايا الفساد؟

صراحة الاردنية
اخبار الاردن
25 فبراير 2017
البنك التجاري الأردني
Under-the-table transactions...
Under-the-table transactions…

صراحة نيوز – رصد

البنك الأهلي الأردني

يتسائل الكثير ما ذنب شركات الوساطة الماليه التي أجتهدت في عملها وفق قوانين سوق رأس المال ومنحت تمويل على الهامش ضمن التعليمات ورقابة الجهات المعنيه ومنها هيئة الأوراق الماليه لتضيع حقوقها بين ليلةً وضحاها نتيجة وقوع حجوزات على أشخاص وشركات فاسدة.

هذه الحجوزات والتي من المفترض ان تطال الموجودات الحره والاموال الحره لهؤلاء الفاسدين لا ان تعتبر أسهمهم التي مولت من شركات الوساطة على انها من حر مالهم فهذه الأسهم هي حقوق لشركات الوساطة ويجب ان تباع حتى السداد التام للحسابات المدينه لهؤلاء المفسدين وما تبقى منها فهو من حر مالهم.

ويرى مدراء شركات وساطه انه على المسؤليين ان يراعوا ظروف هذه الشركات العامله في بورصة عمان وان يأخذوا على عاتقهم استرداد حقوقهم خاصةً ان الكثير منها تابعه للبنوك او شركات مساهمه عامه وعند فتح ملفات الفاسدين لأرجاع الحقوق لعامة الناس فشركات الوساطة الماليه احد هؤلاء العامه.

لقد سمعنا اخبار عن احكام بقضايا عدة ومنها قضايا فايز الفاعوري وتسويات مزمع عقدها ومنها نتوجه بسؤال لهيئة الأوراق الماليه هل لكم دور في هذة التسويات ألستم أنتم حاميين الحمى لشركات اوساطه وهل نسمع في القريب العاجل عن إنجاز يسجل لكم بأعادة حقوق شركات الوساطه.