إسرائيل تواجه مسيرة العودة بأسلحة ثقيلة.. واستشهاد شاب عشريني

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الأحد 8 يوليو 2018 - 2:03 صباحًا

صراحة نيوز -استشهد شاب فلسطيني  وأصابت 396 آخرين خلال قيام قوات الاحتلال الاسرائيلي بقمع مسيرات العودة التي خرجت عند الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل وفق ما تناقلته وسائل الاعلام 

واستشهد الشاب محمد أبو حليمة (22عاما) من جراء إطلاق الجنود الإسرائيليين قذيفة مدفعية ورصاص ثقيل على المشاركين في مسيرة العودة شرق مدينة غزة ..

وذكرت مصادر طبية أنه جرى علاج 277 إصابة ميدانيا قرب المناطق الحدودية، فيما جرى تحويل 119 إصابة إلى المستشفيات، بينها 57 بالرصاص الحي.

وأوردت مصادر طبية في غزة أن هناك 57 إصابة بالرصاص الحي، 277 إصابة تم علاجها ميدانيا في النقاط الطبية و تم تحويل 119 إصابة إلى المستشفيات.

ويقول الفلسطينيون إن الاحتجاجات التي بدأت في أواخر مارس الماضي تعبير شعبي عن الغضب من جانب نازحين يطالبون بحق العودة إلى الديار التي فرت منها أسرهم أو طردت منها عند قيام إسرائيل قبل نحو 70 عاما.

واستشهد نحو 136 فلسطينيا برصاص القوات الإسرائيلية على حدود غزة منذ 30 مارس الماضي، ما أثار انتقادات حقوقية ودولية واسعة ضد إسرائيل.

2018-07-08 2018-07-08
صراحة الاردنية