إعلان حظر التجول فى تشيلى بعد مواجهات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة

شعار المتظاهرين "اذالم يتوفر الخبز للفقراء فلن يتوفر الامن للاغنياء"

21 أكتوبر 2019

201910200217241724 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز –

أعلن حظر التجوال فى العاصمة سانتياجو، بعد أعمال النهب والحرائق والمواجهات العنيفة بين متظاهرين والشرطة، وفقا لقناة فرانس 24.

وأطلق المتظاهرون شعار “اذالم يتوفر الخبز للفقراء فلن يتوفر الامن للاغنياء”

وتشهد تشيلى أعمال شغب واحتجاجات عارمة بسبب رفع الحكومة أسعار تذاكر المترو، مما دفع السلطات باستدعاء قوات الجيش للنزول إلى الشوارع لحفظ الأمن العام.

ومن جانبه، قال الجنرال خافيير إيتورياجا ديل كامبو المسؤول عن أمن سانتياجو عاصمة تشيلى حظر التجول فى المدينة من الساعة العاشرة مساء حتى السابعة صباحا، مضيفًا: “ندعو كل الناس إلى العودة إلى منازلهم لتقييم الإجراءات التى أعلنتها الحكومة والاهتمام بأسرهم ومنازلهم”.

وكان الرئيس التشيلى سيباستيان بينييرا قد أعلن حالة الطوارئ فى العاصمة سانتياجو، وكلف عسكريا ضمان الأمن بعد يوم من أعمال النهب والحرائق والمواجهات مع الشرطة بسبب زيادة أسعار تذاكر المترو.

ووفقا لقناة “فرانس 24″، قال الرئيس بينييرا: “أعلنت حالة الطوارئ، ولهذه الغاية عينت الجنرال (خافيير إيتورياجا ديل كامبو) على رأس الدفاع الوطنى بموجب مواد قانوننا حول حالة الطوارئ”.

وبسبب المواجهات العنيفة بين قوات الأمن ومتظاهرين كانوا يحتجون على رفع أسعار وسائل النقل، اضطرت السلطات لإغلاق كل محطات قطارات الأنفاق.

وقبل إغلاق المحطات، أطلقت دعوات إلى الصعود فى القطارات بلا بطاقات للاحتجاج على رفع سعرها من 800 بيزوس إلى 830 بيزوس، بمع يعادل “1.04 يورو” فى ساعات الازدحام، بعد زيادة أولى بمقدار عشرين بيزوس فى يناير الماضى.

يشار أن مترو سانتياجو هو أوسع وأحدث شبكة لقطارات الأنفاق فى أمريكا الجنوبية، وأوضحت السلطات فى تشيلى، إنه سيبقى مغلقا فى نهاية الأسبوع على أن يستأنف عمله تدريجيا الأسبوع المقبل.

وكالات