اختتام “ليالي الفيلم السوري” بعرض “ماورد”

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الخميس 11 أبريل 2019 - 11:58 مساءً

صراحة نيوز – اختتمت عروض “ليالي الفيلم السوري” الذي نظمته لجنة السينما في مؤسسة عبد الحميد شومان، بالتعاون مع المؤسسة العامة للسينما في دمشق، بعرض فيلم “ماورد” إخراج احمد إبراهيم أحمد وانتاج 2016، مساء امس الاربعاء في سينما الرينبو بعمان.

الفيلم الذي أخرجه مدير التصوير أحمد إبراهيم، أغنى الدراما العربية، والسورية خصوصاً، بصور لا تنسى في الكثير من الأعمال التليفزيونية المتميزة، منها “الزير سالم 2000″، “التغريبة الفلسطينية 2004″، “ملوك الطوائف 2005″، “صراع على الرمال 2008”.

ويقدم ابراهيم في “ما ورد” فيلماً روائياً كتب له السيناريو والحوار سامر محمد إسماعيل عن رواية “عندما يقرع الجرس” للأديب محمود عبد الواحد.

ويروي الفيلم قصة جرت أحداثها في خمسينيات القرن الماضي، وصولاً الى الزمن الحالي، حيث “نوارة” فتاة تعمل في تقطير زيت عطر الوردة الشامية وصنع المربى، يقع ثلاثة رجال في حبها، كلُ واحدٍ منهم يمثل حقبة تاريخية وتياراً سياسياً معيناً مرت به سوريا.

ويقدم ابراهيم التاريخ السياسي لسورية بمقاربة فنية يحاول عبرها التماس التغييرات الاجتماعية الجذرية في بنية المجتمع السوري، جاعلاً من المدرسة القاعدة التي ينطلق منها كل تيار لزرع أفكاره ومعتقداته. 

واستعان ابراهيم بعقبة عزالدين لتصوير الفيلم، والذي كرس الطبيعة الخلابة في ريف دمشق وجبال طرطوس وحمص؛ لخلق بيئة بصرية تنبض بالألوان والحياة، رغم تعاقب الأيديولوجيات السياسية المسيطرة على البلاد. 

وشارك في بطولة الفيلم الفنانون؛ الاردنية رهام عزيز، والسوريون عبداللطيف عبدالحميد، ونورا رحال، وأمانة والي، ووسيم قزق، ولجين إسماعيل، وفادي صبيح، ورامز أسود، ويوسف مقبل، وغيرهم.

2019-04-11 2019-04-11
صراحة الاردنية