اردن المجد والصمود من القلب الى القلب

2020-04-16T21:07:06+03:00
2020-04-16T21:07:27+03:00
أقلام
16 أبريل 2020
90554177 2900015980092286 1449015965877534720 n 23446591105773975703. - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – بقلم اللواء الركن المتقاعد الدكتور محمد السبايله

اخاطب كل ضمير حي حر ووطني وغيور في هذا الحمى العربي الهاشمي هذا الوطن الفخور دوماً بقيادته الهاشمية المترفعة دوماً عن كل الصغائر الساهرة على امن وسلامة مواطنيها وظيوفها من شتى بقاع الارض القيادة التي تميزت عبر تاريخها المجيد بالإنسانية المطلقة لا يضيرها جاحد او حاقد او عابر طريق عنوان عزتها ومجدها فلنبني هذا البلد ولنخدم هذه آلامه والإنسان غايتها ومبتغاها بالإنسان أغلى ما نملك نعم عبر مسيرة هذا الوطن مر بعدة ازمات ومنغصات راهن عليه الكثير بانه سيهزم ويتلاشى ولكن إرادة الله أولاً وصفاء سريرة أهله وطيب ملقاهم وكرم اخلاقهم وجود عطائهم جعل من هذا البلد الصغير بحجمه العظيم بانجازاته والعصي والعنيد امام التحديات والصعاب جعل منه أيقونة وانموذجاً يحتذى …..

عندما يفاخر سيد البلاد بشعبه العظيم وبإنجازاته المتميزة لم تصدر عن عبثٍ او لغايةٍ عابرة بل هي محطة مشرقة لغد مشرق باْذن الله ولاستمرار تحقيق الإنجاز تلو الإنجاز لأجيال قادمة تكمل المسيرة بهمة وطموح الرجال الذين يصنعون المجد والتاريخ والارتقاء بهذا البلد المبارك بأرضه وشعبه وقيادته حتماً ستكون النتائج كما يجب ان يكون الاردن حاضراً ومستقبلاً ……

اقولها بكل شفافية وعقلانية وان نكون منصفين بان الاردن غنيُ باهله مميزون عن الاخر بافعالهم الرجولية ولولا ذالك لما كان ما يكون الاردن اليوم محط إعجاب العدو قبل الصديق فهنيئاً لنا بهذا الشرف الرفيع من التكريم الذي لم يأتي عن عبث او امرٍ طارىء فالتحديات تصنع المستحيل والصعوبات تصنع الفرص هكذا هو الاردن وهكذا يجب ان يكون بعين قائده وأبناءه المخلصين الصادقين الصابرين…….

نحن الان وبهذه الظروف الاستثنائية نمر في اصعب واعقد تحدٍ لمواجهة عدوٍ مجهول لا يرحم أحدٍ غافل او متغافل او متهاون انه وباء من نوع اخر ركٌع دولاً عظمى وهزم دولاً متقدمه بالرغم من الإمكانيات الضخمه آلتي تمتلكها ولكنه كان اشد فتكاً بها وكشف عوراتها امام قاداتها وشعوبها اتعلمون لماذا ؟؟ بعد إرادة الله أقول انه الاستعداد المسبق ومن هنا تبدأ حكايتنا كأردن وأردنيون نعم الإجراءات الاستباقية الوقائية وفن ادارة الأزمة التي قامت بها الدولة بكافة امكانياتها جعلت من الاردن درعُ واقي منذ اللحظات الاولى لدخول الفايروس أراضيها ……

هذه الاستعدادات وما تلاها من اجراءات عملت وبكل جداره للحد من انتشار هذا الوباء على نطاق واسع بهمة وعزيمة وتخطيط نشامى ونشميات هذا الوطن من كافة مؤسسات الدولة ذات العلاقة وبتوجه ملكي حاضر ومتابع لكافة مجريات الامور……..

بناءاً على ما تقدم هل نكون كأردنيين ومواطنين في هذا البلد المبارك ان نكون على نفس الهمة والوتيرة قوينا يشد ازر ضعيفنا وغنينا يرحم فقيرنا وطبيبنا يداوي مرضانا وشيخنا يرشد غافلنا ومستهترنا ونشد بعضنا بعضا لتكتمل الصورة ونعلن ان الاردن هو الأغلى والأجمل والاعز مكانةً بين الأمم والكبير دوماً بعيون ابناءه وقيادته الإنسانية …….بكل تفاؤل أقول نعم …..

أخيراً تحية إجلال وتقدير الى جميع من يديرون الأزمة بكل همة وعزم بوركتم وبوركت جهودكم……

التزامنا عنوان مجدنا وانتصارنا وعودتنا الى حياتنا بحلوها ومرها وقد يكون مرها اعذب من حلوها……

حمى الله الاردن أرضاً وشعباً وقيادةً إنسانية مباركه انه سميعُ مجيب وعلى كل شيءٍ قدير ……

تابعنا الأن على تطبيق نبض
صراحة نيوز - على تطبيق نبض