استعدادات فلسطينية في قرية الخان الأحمر تأهبا لتهجير سكانها

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الإثنين 15 أكتوبر 2018 - 12:29 مساءً

صراحة نيوز – أمينة زيدان 

تنتهي خلال الأيام الراهنة المهلة التي حددتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي لتهجير أهالي قرية الخان الأحمر البدوية شرق مدينة القدس المحتلة بعد ان رفضت محكمة الاحتلال جميع المحاولات لمنع التهجير وهدم المنازل.

وقالت مصادر عليمة ان السلطة الفلسطينية تولى الأهمية الكبيرة لمواجهة القرار التعسفي والظالم وقد حرصت على تمويل بعض النشاطات في الموقع التي يقودها تنظيم حركة فتح ومرافقة أجهزة أمن السلطة الفلسطينية. وأوضحت أوساط رسمية في السلطة الفلسطينية ومنها صائب عريقات, امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية,

ان قرار الاحتلال هو قرار سياسي يتنافى مع القانون الدولي وان إسرائيل تواصل ارتكاب جرائم الحرب ضد الفلسطينيين في المناطق المحتلة وتستهتر بالمجتمع الدولي واكد صائب عريقات ان السلطة الفلسطينية توجهت الى المحكمة الجنائية الدولية (ICC) بهذا الخصوص مطالبة بفتح التحقيق بحق إسرائيل وفي السياق ذاته تم خلال الأيام الأخيرة تسليم المستشارة الألمانية انجيلا ميركل التي زارت اسرائيل رسالة احتجاجية باسم أولاد الخان الأحمر.

ودعا الناطقون بلسان حركة فتح كافة الفصائل الى ضرورة الحضور الميداني لحماية أراضي القرية ومنع هدم منازلها بينما شوهد في الموقع حضور أعضاء حركة فتح ومشاركة عدد قليل جدا من باقي الفصائل.

وصرح محافظ القدس, عدنان غيث, انهم على استعداد لمرحلة الهدم وأضافت مصادر ميدانية ان لا علم لها حول موعد الهدم ولكن طالما هناك حضور ميداني سيعلو الصوت الفلسطيني وستنتشر رسالة نضال الشعب الفلسطيني من اجل تحرير ارضه.

2018-10-15
صراحة الاردنية